500 اعتقال و56 وفاة بالتعذيب بسوريا في شهر

الشبكة السورية لحقوق الإنسان قالت إنها تمتلك قوائم بأسماء معتقلين تتجاوز 117 ألف شخص (الفرنسية)
الشبكة السورية لحقوق الإنسان قالت إنها تمتلك قوائم بأسماء معتقلين تتجاوز 117 ألف شخص (الفرنسية)

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان وفاة 56 شخصا بسبب التعذيب في سوريا خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني المنصرم، كما سجلت في تقرير آخر نحو 500 حالة اعتقال تعسفي في الشهر نفسه.

ووفق التقرير الأول، فإن 48 شخصا قضوا بسبب التعذيب على يد القوات الحكومية، وخمسة على يد فصائل المعارضة المسلحة، وواحدا على يد كل من تنظيم الدولة الإسلامية وقوات الإدارة الذاتية الكردية، وقضى شخص آخر تعذيبا على يد جهة لم يتمكن التقرير من تحديدها.

ووفق التقرير فإن محافظة حماة سجلت الإحصائية الأعلى من الضحايا بسبب التعذيب، حيث بلغ عددهم 21 شخصا.

ويشير التقرير إلى أن سقوط هذا الكم الهائل من الضحايا بسبب التعذيب شهريا -وهم يشكلون الحد الأدنى الذي وثق وأغلبهم توفي على يد قوات النظام- يدل على نحو قاطع أنها سياسة منهجية تنبع من رأس هذا النظام.

وفي تقرير آخر، أحصت الشبكة السورية لحقوق الإنسان 489 عملية اعتقال تعسفي، وذلك خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني المنصرم، منهم 394 على يد القوات الحكومية هم 364 رجلا و11 طفلا و19 سيدة.

وذكر التقرير أن الشبكة تمتلك قوائم بأسماء معتقلين تتجاوز 117 ألف شخص، بينهم نساء وأطفال، إلا أن تقديراتها تشير إلى أن أعداد المعتقلين تفوق حاجز 215 ألفا، 99% منهم لدى القوات الحكومية. ولا تشمل الحصيلة المعتقلين على خلفيات جنائية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن 12 ألفا و679 شخصا، بينهم نحو مئتي طفل وامرأة، قضوا في سوريا جراء التعذيب، وإن 99% من تلك الحالات كانت بيد قوات النظام السوري.

26/6/2016

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي شهد مقتل 118 شخصا تحت التعذيب في سجون ومعتقلات النظام السوري.

4/11/2014

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان ما لا يقل عن 134 حالة وفاة, بسبب التعذيب داخل مراكز الاحتجاز التابعة للنظام السوري الشهر الماضي, وسجلت حالتي وفاة لدى تنظيم الدولة وجبهة النصرة.

3/4/2015
المزيد من حريات
الأكثر قراءة