هروب 560 مدمن مخدرات من منشأة علاجية بفيتنام

مدمنو مخدرات فيتناميون في مركز تأهيلي شرقي العاصمة هانوي (الأوروبية)
مدمنو مخدرات فيتناميون في مركز تأهيلي شرقي العاصمة هانوي (الأوروبية)

قال مسؤول فيتنامي اليوم الاثنين إن أكثر من خمسمئة مدمن فروا من مركز لإعادة تأهيل مدمني المخدرات في جنوب البلاد.

وأشار مدير إدارة الشؤون الاجتماعية هوينه فان تينه بمقاطعة دونج ناي إن المدمنين اقتحموا أبواب المركز مساء الأحد قبل التوجه نحو طريق سريع في فيتنام.

وأضاف تينه أنه "اعتبارا من الساعة 11 صباحا بالتوقيت المحلي (الرابعة بتوقيت غرينتش) تمكنا من القبض على 334 مدمنا من أصل 562، ونواصل عمليات البحث عن الباقين"، مشيرا إلى أن المركز يوجد به 1481 مدمنا.

وأضاف تينه أن مجموعة من المدمنين وصلت مؤخرا إلى المركز حرضت الآخرين على الهرب وهددتهم بالضرب في حال عدم المساعدة في تحطيم البوابة.

وذكرت تقارير أن بعض الفارين استخدموا العصي والمناجل لسرقة المارة.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

ذكرت وسائل الإعلام الرسمية في فيتنام أن محاكم البلاد أصدرت أحكاما بالإعدام على 55 شخصا في العام المنصرم بتهم ذات علاقة بالمخدرات. ورغم تشديد الأحكام القضائية على الاتجار بالمخدرات فإن البلاد لاتزال تشهد نسبة كبيرة في زيادة المتعاطين بها.

شجبت الحكومة الفيتنامية تقريرا لمنظمة هيومان رايتس ووتش صدر أمس أدانت فيه هانوي بانتهاك حقوق الإنسان وحرق الكنائس واضطهاد الأقليات العرقية خاصة في منطقة الهضاب العليا وسط البلاد. ووصفت الخارجية الفيتنامية هذا التقرير بأنه محض افتراء.

نددت فنزويلا والصين وفيتنام بالتقرير الصادر عن الخارجية الأميركية الأربعاء حول حقوق الإنسان في عدد من دول العالم، وقال وزير خارجية فنزويلا نيكولاس مادورو إن الجزء المتعلق ببلاده في تقرير وزارة الخارجية الأميركية بشأن حقوق الإنسان مليء بالأكاذيب.

المزيد من حريات
الأكثر قراءة