استجواب حاكم ولاية مكسيكية في مقتل صحفي

خافيير دوارتي أعلن وضع نفسه وسلطات ولايته تحت تصرف التحقيق (رويترز)
خافيير دوارتي أعلن وضع نفسه وسلطات ولايته تحت تصرف التحقيق (رويترز)

قررت السلطات المكسيكية إخضاع حاكم ولاية فيراكروز المكسيكية، خافيير دوارتي، للاستجواب في مقتل خمسة أشخاص بينهم مصور صحفي بالعاصمة مكسيكو سيتي قبل أيام.

وأثار مقتل المصور روبن إسبينوزا وأربعة آخرين يوم 31 يوليو/تموز في شقة سكنية بوسط مكسيكو سيتي غضب المنظمات المدافعة عن حرية التعبير ونشطاء حقوق الإنسان.

وكان إسبينوزا (31 عاما) يعمل في مجلة بروسيزو الأسبوعية ووكالة كوارتوسكورو للتصوير وقد حاول الاحتماء بمكسيكو سيتي في وقت سابق من هذا الصيف قائلا إنه يتعرض للتهديد في ولاية فيراكروز بشرقي البلاد.

وقال حاكم مكسيكو سيتي ميجيل أنخيل مانسيرا للصحفيين يوم الاثنين "لقد أبلغته (الحاكم دوارتي) أننا بحاجة إلى أخذ أقوال مباشرة من الحاكم".

وفي خطوة نادرة في المكسيك ستسافر مجموعة محققين من مكتب المدعي العام بالمدينة إلى فيراكروز اليوم الثلاثاء لأخذ أقوال دوارتي.

وفي رسالة إلى مانسيرا نشرت على موقع حكومة الولاية كتب دوارتي أن حكومته تخضع "للتصرف المطلق" للسلطات.

وأضاف "سنقدم أي شيء، أي معلومات تطلب منا للإسهام في الكشف عن حادث القتل".

وكانت نادية فيرا -وهي ناشطة من فيراكروز قتلت مع إسبينوزا- قد صرحت في تسجيل مصور نشر على الإنترنت في الآونة الأخيرة بأن أي شيء يحدث لها أو لزملائها النشطاء سيكون خطأ دوارتي وحكومة الولاية.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

نشرت صحيفة كريستيان ساينس مونيتور الأميركية تقريرا للجنة حماية الصحفيين يبين أخطر خمس دول في العالم على الصحفيين والتي قد يتعرض فيها العاملون في مجال الإعلام للقتل والعنف والسجن والنفي وتهديد عائلاتهم.

9/11/2010

عثرت الشرطة الخميس في بوكا ديل ريو قرب مدينة فيراكروز شرقي المكسيك على جثث ثلاثة مصورين صحفيين مفقودين منذ الأربعاء الماضي بالإضافة إلى جثة المراسلة الصحفية ريجينا مارتينيز التي قتلت خنقا في منزلها بولاية فيراكروز أيضا يوم السبت الماضي.

4/5/2012

قال الاتحاد الدولي للصحفيين إن 2012 من بين الأعوام الأكثر دموية بالنسبة للصحفيين مع مصرع 121 منتسبا لمهنة البحث عن المتاعب منهم 47 بالشرق الأوسط، وحذر من أن هذه العدد يثبت فشل الحكومات والأمم المتحدة في حماية الصحفيين.

31/12/2012

قال تقرير الاتحاد الفدرالي الدولي للصحفيين إن أكثر من 120 صحفيا ومشتغلا بالإعلام قتلوا سنة 2012 حتى الآن، وإن الصراع السوري يجعل العام المنصرم الأكثر دموية في السنوات الأخيرة.

1/1/2013
المزيد من حقوق إنسان
الأكثر قراءة