وقفة بغزة تكريما لشهداء الصحافة بالعدوان الإسرائيلي

وقفة تضامن مع شهداء الصحافة في غزة2
الوقفة نظمت أمام ركام منزل الصحفي الشهيد محمد ضاهر بحي الشجاعية في غزة (الجزيرة نت)

 أحمد فياض-غزة

نظّم إعلاميون فلسطينيون وقفة تضامنية مع شهداء الصحافة خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة.

ونظم عشرات الإعلاميين والصحفيين الفلسطينيين وشخصيات فصائلية الوقفة أمام ركام منزل الشهيد الصحفي محمد ضاهر في حي الشجاعية شرق مدينة غزة.

وأكدّ رئيس منتدى الإعلاميين، في كلمة له خلال الوقفة، أهمية حرية الكلمة والصحافة في خدمة القضية الفلسطينية وإيصالها للعالم الخارجي.

وأطلق عماد الإفرنجي صرخة مدوية إلى العالم "الأصم" ومؤسسات حقوق الإنسان لمحاكمة مجرمي الحرب الإسرائيليين وعدم إفلاتهم من العقاب.

وأضاف الصحفي "لولا عدسات الصحفيين لما توقفت آلة الحرب عن غزة" مطالباً السلطة الفلسطينية ومنظمة التحرير بتقديم الانتهاكات التي ارتكبت بحق الصحفيين للمحكمة الجنائية الدولية.

إرادة قوية
من جهته، أكد عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية طلال أبو ظريفة، في كلمة باسم القوى السياسية، أن إرادة الصحفي الفلسطيني أقوى من صواريخ الاحتلال وأن عدسة الصحفي استطاعت فضح جرائم الاحتلال، لافتاً إلى أن العالم كان شاهداً على حجم الجريمة الإسرائيلية دون أن يحرك ساكناً.

جانب من الوقفة (الجزيرة نت)جانب من الوقفة (الجزيرة نت)

ودعا أبو ظريفة إلى وقف الانتهاكات ضد الصحفيين واعتقالهم، وتوفير الحريات الإعلامية والعامة في الضفة والقدس وقطاع غزة.

ووجه التحية إلى جموع الصحفيين الفلسطينيين الشهداء منهم والأحياء لدورهم المقاوم في كشف الحقيقة وفضح جرائم الاحتلال.

ومن ناحيته، قال رئيس المكتب الإعلامي الحكومي بقطاع غزة إيهاب الغصين "إن سكوت المجتمع الدولي لن يثنينا عن مواصلة العمل لإظهار الحقيقة".

ودعا الغصين إلى توحيد الجسم الصحفي وإعادة بناء نقابة الصحفيين لتتمكن من الدفاع عنهم، مضيفا "الكاميرات نقلت الحقيقة وأوقفت العدوان".

يُشار إلى أن 17 صحفيا استشهدوا في العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة. وأصيب عدد منهم بجروح.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

People gather as a Palestinian man reacts next to the rubble of his house, which witnesses said was destroyed in an Israeli air strike, in Rafah in the southern Gaza Strip August 20, 2014. Hamas militants in the Gaza Strip fired rockets at Israel for a second day on Wednesday after fighting resumed with the collapse of truce talks and an Israeli air strike that killed three people in Gaza. REUTERS/Ibraheem Abu Mustafa (GAZA - Tags: POLITICS CIVIL UNREST CONFLICT)

شنّ الطيران الإسرائيلي صباح اليوم الخميس سلسلة من الغارات على قطاع غزة مخلفا نحو 20 شهيدا بينهم ثلاثة من القادة الميدانيين لكتائب عز الدين القسام, الذراع العسكرية لحركة حماس.

Published On 21/8/2014
Palestinian mourners gather around the bodies of Jihad Esam Shahebar, 10, Fullah Tariq Shahebar, 8, and Wasim Esam Shahebar, 9, during their funeral in Gaza City, Thursday, July 17, 2014. The children were killed by an Israeli missile strike at their house feeding pigeons on their roof in the Sabra neighborhood of Gaza City, the family said. Fierce fighting between Israel and Hamas resumed Thursday, including an airstrike that killed three Palestinian children feeding pigeons on their roof, after a temporary cease-fire that allowed Gazans to stock up on supplies. (AP Photo/Hatem Moussa)

أحصى صندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) 469 طفلا ضمن شهداء العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة، بالإضافة إلى ثلاثة آلاف جريح. بيد أن بيانات فلسطينية تؤكد استشهاد 560 طفلا.

Published On 22/8/2014
إسرائيل تستأنف غاراتها على غزة

استشهد خمسة فلسطينيين اليوم الجمعة في غارات إسرائيلية على قطاع غزة, كما جُرح إسرائيليون في هجمات صاروخية للمقاومة. وجاء هذا التصعيد الذي لا يزال محدودا، بعيد انتهاء هدنة ثلاثة أيام.

Published On 8/8/2014
المزيد من إعلام عربي
الأكثر قراءة