مقتل 11 صحفيا بمصر منذ انطلاق ثورة يناير

مصر - القاهرة-صورتان لمظاهرة احتجاجية للمطالبة بالإفراج عن الصحفيين المعتقلين - خاصة بالجزيرة نت
مظاهرة احتجاجية بالقاهرة للمطالبة بالإفراج عن الصحفيين المعتقلين وملاحقة قتلة الصحفيين بمصر (الجزيرة نت-أرشيف)

قالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان في القاهرة إن 11 صحفيا قتلوا في مصر منذ 28 يناير/كانون الثاني 2011 -الذي سمي جمعة الغضب وهو ذروة الاحتجاجات الشعبية ضد الرئيس الأسبق حسني مبارك– حتى 28 مارس/آذار 2014 دون عقاب لأي مسؤول عن قتلهم.

وأصدرت الشبكة أمس السبت كتيبا عنوانه "شهداء الصحافة في مصر منذ ثورة يناير والإفلات من العقاب" يوثق أسماء وتواريخ وظروف قتل 11 صحفيا بينهم أميركي وبريطاني.

وكان أول الضحايا الصحفي بمؤسسة الأهرام أحمد محمود الذي قتل يوم 28 يناير/كانون الثاني 2011 برصاصة قناص أثناء قيامه بتصوير حشود المحتجين من شرفة بيته القريب من ميدان التحرير ومقر وزارة الداخلية.

وسجل الكتيب أن أغلب الصحفيين استشهدوا أثناء تواجدهم في مناطق شهدت أحداث عنف أو مظاهرات, فيما استشهد بعضهم في ظروف تشير إلى استهدافهم بسبب كونهم صحفيين.

وقالت الشبكة إن الكتيب وثيقة تسلط الضوء على ظاهرة لم تكن معروفة في مصر وهي قتل الصحفيين, لكنها أطلت برأسها بقوة مصحوبة بظاهرة الإفلات من العقاب المترسخة في مصر منذ عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك وحتى اليوم.

وذكر الكتيب أن الصحفيين ليسوا طرفا في النزاعات السياسية، مشددا على أنه لا يمكن اعتبارهم طرفا حتى لو انحاز بعضهم لفصيل سياسي, وأوصى بتوفير تدابير أمنية كافية لحماية الصحفيين أثناء أداء عملهم وتقديم الأدلة لجهات التحقيق لتحديد هوية المتهمين.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

قراءة الصحف المصرية لمجزرة فض الاعتصام - شرين يونس-القاهرة

أثار حادث مقتل صحفي مصري على أيدي جنود النظام العسكري القلق على حرية الإعلام بمصر والذي وصل التضييق عليه إلى حد إغلاق قنوات واختراق عدد من المواقع لصفحات التواصل الاجتماعي التي تنقل فعاليات المحتجين ضد الانقلاب.

Published On 22/8/2013
ملابسات مقتل الصحفي تامر عبد الرؤوف

كشف الصحفي في جريدة الجمهورية حامد البربري ملابسات مقتل زميله تامر عبد الرؤوف مدير مكتب جريدة الأهرام في البحيرة يوم الاثنين في كمين للجيش.

Published On 21/8/2013
الزملاء الصحفيين المسجونين في مصر كريست (يمين) وباهر محمد (وسط) ومحمد فهمي اعتقلتهم السلطات المصرية منذ أواخر الشهر الماضي ( مصدر الصورة الجزيرة الانجليزية )

يدخل صحفيو الجزيرة المعتقلون في مصر اليوم الأربعاء يومهم الـ200 من الاعتقال، دون أن تلوح في الأفق بارقة أمل تفيد بتراجع السلطات المصرية عن الأحكام الجائرة بحقهم والمدانة عربيا وعالميا.

Published On 16/7/2014
المزيد من حريات
الأكثر قراءة