ووتش: تنظيم الدولة استخدم قنابل عنقودية بسوريا

القنابل العنقودية تودي بحياة مئات السوريين
ووتش أكدت أن النظام السوري استخدم أيضا القنايل العنقودية عشرات المرات في هجماته على المعارضة

أفادت منظمة هيومن رايتس ووتش بأن مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية استخدموا الذخائر العنقودية في موقع واحد على الأقل في سوريا، وبأن النظام السوري يستمر باستخدام هذه الأسلحة المحظورة على نطاق واسع.

ونقلت المنظمة اليوم الاثنين عن تقارير لمسؤولين أكراد محليين وأدلة فوتغرافية أن مقاتلي تنظيم الدولة استخدموا قنابل عنقودية يومي 12 يوليو/تموز و14 أغسطس/آب.

وتم استخدام الأسلحة -وفقا للمنظمة- خلال المعارك التي جرت بين التنظيم ومقاتلين أكراد محليين حول بلدة عين العرب الواقعة في ريف حلب والمتاخمة للحدود مع تركيا.

ورجحت المنظمة أن تكون هذه هي المرة الأولى التي استخدم فيها التنظيم القنابل العنقودية، لكنها لم توضح كيف تمكن من الحصول عليها.

ينتشر أثر القنابل العنقودية على مناطق واسعة دون تمييز في الطبيعة، كما يمتد مفعولها في التشويه والقتل لفترة طويلة

تأثيرات خطيرة
وتحتوي القنابل العنقودية على عشرات أو مئات من القنابل الصغيرة ويمكن إطلاقها بواسطة الصواريخ أو رميها من الجو.

وينتشر أثر المتفجرات على مناطق واسعة دون تمييز في الطبيعة، كما يمتد مفعولها في التشويه والقتل لفترة طويلة عند انفجار القنابل الصغيرة التي لم تنفجر عند شن الهجوم.

وبحسب هيومن رايتس ووتش فقد استخدمت قوات النظام السوري الذخائر العنقودية 249 مرة على الأقل منذ منتصف عام 2012، خلال المعارك ضد مقاتلي المعارضة وذلك بحسب ما استخلصته من أفلام فيديو وإفادات أدلى بها شهود وأبحاث.

ولم توقع سورياعلى اتفاقية حظر إنتاج واستخدام القنابل العنقودية، ودعت المنظمة الحقوقية المجتمع الدولي إلى الانضمام للمعاهدة، كما جددت دعوتها من أجل حظر توريد الأسلحة إلى الحكومة السورية وأي طرف آخر يمارس انتهاكات.

واعتبر مدير قسم الأسلحة في المنظمة ستيف غوس أن "أي استخدام للذخائر العنقودية يستحق الإدانة، ولكن أفضل رد هو انضمام جميع الدول إلى الاتفاقية والعمل بشكل جماعي لتخليص العالم من هذه الأسلحة".

وطلبت المنظمة من مجلس الأمن "فرض حظر أسلحة على الحكومة السورية والجماعات المسلحة الأخرى التي ترتكب انتهاكات حقوق منهجية أو واسعة النطاق".

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

من مخلفات القصف بقنابل عنقودية على كفر زيتا (سوريا) وفق صور لهيومن رايتس ووتش

“إنها نوع جديد من الذخائر المميتة لم تسبق رؤيته في الصراع السوري” هكذا وصفت منظمة هيومن رايتس ووتش استخدام القوات النظامية السورية صواريخ ذات ذخائر عنقودية “لم تستعملها” بالسابق في الصراع “المروع”.

Published On 22/2/2014
A handout picture released by the Syrian opposition's Shaam News Network shows smoke billowing from buildings near a mosque in the town of Maaret al-Numan, in Syria's northwestern Idlib province, following shelling during fighting between government and opposition forces, on October 15, 2012. Human Rights Watch on October 14, accused the Syrian air force of using cluster bombs against rebels and in populated areas across the strife-torn country. AFP PHOTO/HO/SHAAM NEWS NETWORK

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش اليوم إن لديها “أدلة متراكمة” على أن القوات الجوية السورية “أمطرت” خلال الأسبوعين الماضيين بلدات في خمس محافظات بقنابل عنقودية محرمة دوليا، رغم إنكار جيش الأسد أنه يستخدمها.

Published On 24/10/2012
اتهام لسوريا باستخدام القنابل العنقودية

أبلغ جيفري فيلتمان -مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية- مجلس الأمن الدولي بوجود تقارير موثوق بها عن استخدام الجيش السوري النظامي قنابل عنقودية محظورة دوليا.

Published On 7/11/2012
اتهام لسوريا باستخدام قنابل عنقودية

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش في بيان اليوم الاثنين إن القوات النظامية السورية تستخدم نوعا جديدا من القنابل العنقودية يتميز بالعشوائية وعدم التمييز، في هجومين شنتهما في شمال غرب البلاد ووسطها.

Published On 14/1/2013
المزيد من حريات
الأكثر قراءة