المؤبد لرجلين في قضية تحرش جنسي بمصر

التحرش المستشري بمصر تواجهه حملات شعبية مستمرة (الجزيرة)
التحرش المستشري بمصر تواجهه حملات شعبية مستمرة (الجزيرة)

قضت محكمة مصرية اليوم بمعاقبة رجلين بالسجن المؤبد ورجل ثالث بالسجن المشدد لمدة عشرين عاما في قضية تتصل بواقعة تحرش جنسي بوسط القاهرة أثناء الاحتفال بفوز الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وعاقبت محكمة جنايات القاهرة المتهمين الثلاثة بوضعهم تحت مراقبة الشرطة لمدة خمسة أعوام بعد انقضاء فترة العقوبة، وإلزامهم جميعاً بأداء تعويض مؤقت لمدعيتين بالحق المدني قيمته مائة ألف جنيه (نحو 14 ألف دولار).

وذكرت المصادر أن النيابة وجهت للمتهمين عدة تهم من بينها الاحتجاز وهتك العرض والتعذيب.

وكانت نفس المحكمة قد حكمت على تسعة رجال في منتصف الشهر الماضي في قضايا تحرش مماثلة بميدان التحرير بعقوبة تتراوح بين السجن المؤبد والسجن حتى عشرين عاما ومراقبة لمدة خمس سنوات.

وكان السيسي أصدر توجيهات لوزير الداخلية محمد إبراهيم بضرورة التصدي للتحرش الجنسي عقب القبض على سبعة رجال بتهمة التعدي على امرأة قرب ميدان التحرير بوسط القاهرة خلال الاحتفالات بتنصيبه وزار الضحية في المستشفى.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قرر النائب العام المصري إحالة 13 شخصا للمحاكمة لاتهامهم بهتك عرض واغتصاب نساء في ميدان التحرير بالقاهرة في الثالث والثامن من يونيو/حزيران الجاري أثناء الاحتفالات بتنصيب الرئيس عبد الفتاح السيسي.

أصدرت محكمة مصرية الأربعاء حكما على رجلين بالسجن ستة أشهر لكل منهما بتهمة التحرش الجنسي، في أول حكم يصدر منذ وضع الرئيس المؤقت السابق عدلي منصور قانونا يجرم الظاهرة.

قضت محكمة مصرية على شخص متهم بالتحرش بسيدة بالسجن المشدد سنة مع الشغل والنفاذ وغرامة، ويعد الحكم الأسرع من نوعه منذ تعديل قانوني الشهر الماضي شدّد عقوبة التحرش.

المزيد من حقوق إنسان
الأكثر قراءة