سحب الجنسية من خمسة كويتيين

جردت الحكومة الكويتية خمسة أشخاص من جنسيتهم، منهم صاحب قناة تلفزيونية قريب من المعارضة ونائب سابق، وهو ما استنكرته المعارضة، وقالت إنه يتعارض مع مبادئ حقوق الإنسان ويأتي في إطار "القمع".

وفي بيان صدر في ختام اجتماعه الأسبوعي أعلن مجلس الوزراء الاثنين سحب الجنسية من أحمد جبر الشمري، مالك قناة "اليوم" وصحيفة "العالم اليوم". كما أسقط جنسية النائب السابق عبدالله البرغش وثلاثة من إخوته.

وتأتي هذه الإجراءات بعد أسبوع من صدور أمر من الحكومة إلى وزارة الداخلية بإعادة النظر في جنسية المواطنين الضالعين في "ممارسات تستهدف تقويض الأمن والاستقرار"، مشددا على ضرورة "الضرب بيد من حديد والمواجهة الحاسمة الحازمة مع كل ما من شأنه أن يمس كيان الدولة ودستورها".

ونددت المعارضة الكويتية بقرار إعادة النظر في جنسية المواطنين الذين يعتبرون "خطرا على الأمن"، واعتبرت ذلك "دعوة للأجهزة الأمنية لقمع الحراك السلمي للمعارضة وطعنا في وطنية المعارضين وتهديدا بسحب جنسياتهم والتضييق على جمعيات النفع العام".

وقال محامي حقوق الإنسان في الكويت محمد الحميدي لوكالة أسوشيتد برس إنها المرة الأولى التي تسحب فيها الحكومة جنسيات مواطنين دون أمر من المحكمة.

وبحسب الحميدي، فإن هذا الإجراء غير القابل للطعن "يتعارض مع مواد الدستور الكويتي وكذلك مع الإعلان العالمي لحقوق الإنسان".

وذكر المحامي أن الخمسة سيفقدون حقوقهم في الوظائف الحكومية وحق التصويت، ومن غير الواضح ما إذا كان سيتم السماح لهم بالإقامة في الكويت.

 

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أمرت الحكومة الكويتية الاثنين وزارة الداخلية بإعادة النظر في جنسية كل من يهدد الأمن القومي، متوعدة باتباع سياسة صارمة في أعقاب الاحتجاجات العنيفة التي جرت مؤخرا.

15/7/2014

سحبت السلطات الكويتية اليوم الجنسية من رجل الدين الشيعي ياسر الحبيب بتهمة محاولة إثارة الفتنة الطائفية. ووافق مجلس الوزراء الكويتي على القرار الذي جاء على خلفية اتهام الحبيب بالتهجم على أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها والإساءة إليها.

21/9/2010

لم تكتشف سونيا كاميلسي أنها واحدة من أصل 12 مليون من “البدون” في العالم، إلا بعد أن تخرجت في الثانوية في جمهورية الدومينيكان حيث ولدت ونشأت في كنف عائلتها الهايتية، وتتحدث اللغة الشائعة في الدومينيكان وهي الإسبانية.

6/7/2010

تنطلق بالكويت بعد غد الاثنين فعاليات المؤتمر الأول للـ”بدون” (غير محددي الجنسية) والذي تنظمه مجموعة 29 بمشاركة منظمات حقوقية دولية وأخرى محلية وخبراء قانونيين وأكاديميين ومؤسسات مجتمع مدني.

13/4/2013
المزيد من حقوق إنسان
الأكثر قراءة