إدانات لانتهاكات الحوثيين بحق الصحفيين

محاولات الحوثيين لا تتوقف لتعقب الصحفيين والسيطرة على وسائل الإعلام (الأوروبية)
محاولات الحوثيين لا تتوقف لتعقب الصحفيين والسيطرة على وسائل الإعلام (الأوروبية)

دانت منظمة "مراسلون بلا حدود" والاتحاد الدولي للصحفيين انتهاكات مسلحي الحوثي المتزايدة ضد وسائل الإعلام في اليمن.

وطالب الاتحاد زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي بسحب مسلحيه من المؤسسات الإعلامية.

وشهد اليمن منذ سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء عدة حوادث ضد وسائل إعلام وضد العاملين فيها، بينها صحيفة الثورة الرسمية، التي فرضوا عليها هيئة تحرير موالية لهم.

وفي وقت سابق، أعربت نقابة الصحفيين اليمنيين عن "قلقها" البالغ حيال "تزايد حالات الترصد والملاحقة والانتهاكات المتكررة" بحق الصحفيين اليمنيين، من قبل جماعة الحوثي.

واتهمت النقابة -في بيان- جماعة الحوثي بتهديد سلامة الصحفيين ضمن "توجه مقصود يهدف إلى خلق بيئة غير آمنة للعمل الصحفي" مجددة دعوتها للحوثيين بالكف عما سمتها "الحالة العدائية تجاه الصحافة والصحفيين".

ودانت أيضا عمليات الملاحقة والمطاردة للصحفيين، ودعت السلطات المعنية إلى توفير الحماية للصحفيين.

ووفق تقارير محلية، تزايدت حالات الانتهاكات بحق الصحفيين والمؤسسات الإعلامية منذ سيطرة الحوثيين على صنعاء يوم 21 سبتمبر/أيلول الماضي، حيث تعرض صحفيون للاعتقال وأغلقت قنوات تلفزيونية خاصة.

ووثقت مؤسسة "حرية" للحقوق والحريات والتطوير الإعلامي (غير حكومية) 52 حالة "انتهاك" ضد الإعلام المحلي والدولي باليمن خلال الشهر الأول فقط لدخول الحوثيين العاصمة، شملت مؤسسات إعلامية خاصة وحكومية وصحفيين من الجنسين.

ولا تعلق جماعة الحوثي في الغالب على بيانات أو تقارير النقابات والمنظمات المعنية بالحقوق والحريات، وتلتزم الصمت إزاءها.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

رفض عشرات الصحفيين اليمنيين أعمال التحريض التي قالوا إن قوى مسلحة وتيارات عنف تمارسها بحقهم، واعتبروا أن استهداف الصحافة يعيد للأذهان سلوك نظام الرئيس علي عبد الله صالح.

أعربت مؤسسات إعلامية يمنية عن قلقها وصدمتها الكبيرة للهجمة الشرسة والاستهداف الممنهج الذي تقوم به جماعة الحوثي ضد الجهات الإعلامية والصحفيين، مؤكدة أن هذا السلوك يعود باليمن لعصر الصوت الواحد.

كشف صحفيان يمنيان عن تعرضهما للاختطاف والاعتقال من مليشيا الحوثيين في محافظة عمران شمال العاصمة صنعاء، في وقت انتقدت نقابة الصحفيين اليمنيين ما أسمته "الانتهاكات" الحوثية وسلوكها المعادي للصحفيين.

المزيد من حقوق إنسان
الأكثر قراءة