سجن كويتي بتهمة إهانة الأمير بتغريدة

أصدرت محكمة الجنايات الكويتية برئاسة المستشار عبد الناصر خريبط حكمها اليوم الأحد بحبس المغرد راشد سالم الهاجري مدة عامين وكفالة 2000 دينار كويتي لوقف النفاذ، لاتهامه بـ"عيب الذات الأميرية" في إحدى تغريداته على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وكانت محكمة كويتية قضت في الثالث من فبراير/شباط الماضي بسجن المدون الكويتي علي محمد العجمي بالسجن خمس سنوات -وهي العقوبة القصوى- بتهمة إهانة أمير البلاد عبر تغريدة على تويتر، كما قضت محكمة في السابع من شهر يناير/كانون الثاني الماضي بسجن مدون كويتي آخر سنتين بتهمة "المس بالذات الأميرية".

كما قضت المحكمة بحبس المغرد على تويتر بدر الرشيدي خمس سنوات نافذة في قضية الإساءة إلى شخص الأمير، ويواجه عدد من الناشطين بمواقع التواصل الاجتماعي أحكاما في قضايا تتعلق بالإساءة إلى شخص الأمير التي يحرمها الدستور الكويتي.

وكانت محكمة كويتية قد قضت قبل أسابيع بسجن مغردين بتهمة "المساس بالذات الأميرية" عبر موقع تويتر، ومن بينهم المغرد صقر الحشاش الذي حكم عليه بالسجن مدة عامين مع الشغل والنفاذ، والمغرد ناصر الديجاني 20 شهرا، وكفالة 2000 دينار كويتي لوقف التنفيذ.

وفي وقت سابق، قالت منظمة هيومن رايتس ووتش الشهر الماضي إن وضع حقوق الإنسان في الكويت تراجع خلال 2012، إذ استخدمت السلطات القوة لتفريق المتظاهرين، وأطلقت حملة ضد الناشطين على الإنترنت، في حين نفت وزارة الإعلام الكويتية هذه الاتهامات ووصفتها بأنها "غير واقعية".

وذكر تقرير حقوقي صدر الشهر الماضي عن الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان ومقرها القاهرة، أن الكويت تحتل المرتبة الأولى بين الدول العربية في الملاحقات القانونية للنشر على موقع يوتيوب.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قضت محكمة الاستئناف في الكويت بحبس المغرد في موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) بدر الرشيدي خمس سنوات نافذة في قضية الإساءة لشخص الأمير، كما يواجه عدد من الناشطين بمواقع التواصل الاجتماعي أحكاما في قضايا تتعلق بالإساءة إلى شخص الأمير التي يحرمها الدستور الكويتي.

أصدرت محكمة كويتية حكما بالسجن سنتين بحق شاب كويتي بسبب كتابته تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر اعتبرت “مسيئة إلى الذات الأميرية”، وهي تهمة يواجهها عشرات الناشطين والمعارضين في الكويت.

تحول تويتر إلى المنبر الأول للرأي العام بالخليج خصوصا السعودية التي باتت عاصمتها الرياض عاشر مدينة مغردة بالعالم، إذ يستخدم الموقع الجميع، من سلفيين إلى ليبراليين، ومن أمراء ووزراء إلى أشخاص مجهولين أصبحوا نجوما.

أعلن موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أنه سيمنح نفسه حق فرض قيود على رسائل المستخدمين في دول بعينها، وهي خطوة انتقدها بشدة آلاف المستخدمين بحجة تضييقها على حرية التعبير.

المزيد من حريات
الأكثر قراءة