"حقوق الإنسان" يمدد تفويض مقرره بإيران

قرر مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الجمعة في جنيف بسويسرا تمديد تفويض مقرره الخاص في إيران، وأعرب عن "قلقه الشديد من وضع" حقوق الإنسان في هذا البلد.

وتبنى المجلس قرارا عرضته السويد في هذا الصدد بغالبية 26 صوتا مقابل معارضة اثنين، (باكستان وفنزويلا) وامتناع 17 دولة عن التصويت.

وعبر المجلس في القرار عن قلقه الشديد من الوضع الذي تطرق له في آخر تقرير أحمد شهيد الذي أكد أن إيران شهدت خلال 2012 "زيادة ملحوظة" في خطورة انتهاكات حقوق الإنسان بإعدام نحو 500 شخص والعديد من حالات التعذيب وأعمال عنف بحق الموقوفين.

ودعا القرار المقرر الخاص بإيران إلى عرض تقرير عن الوضع في مارس/آذار على مجلس حقوق الإنسان، وفي سبتمبر/أيلول على الجمعية العامة للأمم المتحدة.

ومع أن طهران لم تسمح للمقرر بدخول إيران منذ إنشاء ذلك المنصب في 2005، فقد طلب المجلس من الحكومة الإيرانية "التعاون دون تحفظ" مع الخبير.

وترى طهران أن تفويض المقرر الخاص "مسيس" وتمديده "ليس مبررا"، وقد شجب سفيرها لدى الأمم المتحدة سيد محمد رضا سجادي الخطوة واعتبرها مشروعا "غير مفيد" وانتقد "انتقائية" مجلس حقوق الإنسان.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

رفض القضاء الإيراني طلبا من الرئيس محمود أحمدي نجاد لزيارة سجن إيفين في طهران حيث يحتجز أحد كبار مساعديه، في مؤشر آخر على تراجع نفوذه في العام الأخير الذي يقضيه في منصب الرئاسة.

22/10/2012

ناشدت منظمة خلق الإيرانية المعارضة العالم التحرك بشكل عاجل لإطلاق سراح السجناء السياسيين في إيران. تزامن ذلك مع بيان أصدره 53 من معتقلي المنظمة في سجون إيران، قالوا فيه إن السجناء المرضى يحرمون من حقوقهم في تلقي العلاج ويعانون من التضييق والإهانات.

10/12/2012

أصر الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد الاثنين على زيارة سجن إيفين، واتهم القضاء في بلاده بمخالفة الدستور، وذلك غداة رفض القضاء تمكينه من زيارة هذا السجن الذي يضم معظم المعتقلين السياسيين، وفق الموقع الرسمي للرئاسة الإيرانية.

22/10/2012

قال نائب رئيس مجلس الشورى الإيراني اليوم إن البرلمان سيحقق في وفاة مدون إيراني في السجن، وهي وفاة قال نشطاء ومنظمات حقوقية دولية إنها قد تكون ناجمة عن التعذيب.

11/11/2012
المزيد من حقوق إنسان
الأكثر قراءة