"ووتش" تدعو سوريا لوقف استخدام "العنقودية"

اتهام لسوريا باستخدام القنابل العنقودية
undefined
طالبت منظمة هيومن رايتس ووتش الثلاثاء السلطات السورية بالوقف الفوري لاستخدام القنابل العنقودية في الصراع الدائر بسوريا، وقالت إن هذه الأسلحة تقتل من دون أي تفرقة.

وتأتي دعوة المنظمة الحقوقية بعد يومين من غارة جوية على دير العصافير جنوب العاصمة دمشق، أدت -بحسب هيومن رايتس ووتش- إلى مقتل 11 طفلا على الأقل وجرح آخرين بقنابل عنقودية.

وأكدت هيومن رايتس ووتش أن "على الحكومة السورية التوقف فورا عن استخدام هذه الأسلحة البالغة الخطورة والتي تحظرها غالبية الدول".

وأوردت المنظمة الحقوقية -نقلا عن شهود- أن هذه القنابل استهدفت مجموعة تضم 20 طفلا على الأقل كانوا متجمعين في ملعب.

وشددت مديرة قسم الأسلحة في المنظمة ماري ويرهام على أن "هذا الهجوم يظهر أن القنابل العنقودية تقتل من دون تفرقة بين المدنيين والعسكريين. وبسبب الضرر الفظيع الذي تلحقه بالمدنيين، يجب عدم استخدام القنابل العنقودية بتاتا من أي طرف كان".

وأضافت "على الحكومات كافة -بما فيها حلفاء سوريا- إدانة استخدام دمشق قنابل عنقودية، لأن هذه الأسلحة محظورة على المستوى الدولي بسبب تأثيرها على المدنيين".

واعتبرت ماري ويرهام أن "المطلوب رد فعل أقوى لإقناع الحكومة السورية بوقف استخدام هذا النوع من القنابل".

وبالإضافة إلى هيومن رايتس ووتش، اتهمت منظمات حقوقية عدة سوريا باستخدام قنابل عنقودية، وهي أسلحة يمكن أن تتسبب في قتل أشخاص أو بتر أعضائهم حتى بعد انتهاء الحرب.

يشار إلى أن سوريا لم توقع على المعاهدة الدولية الخاصة بالأسلحة العنقودية التي تحظر إنتاج وتخزين ونقل واستخدام هذا النوع من الأسلحة، وتنص على إتلاف المخزونات الموجودة منها.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

اتهام لسوريا باستخدام القنابل العنقودية

أعاد النظام السوري سلاح القنابل العنقودية إلى الواجهة بعد أن تواترت الأنباء عن استخدامه في قصفه للمدن والبلدات السورية، وبينما تنفي دمشق صحة ذلك وتؤكد عدم امتلاكها هذا النوع من الأسلحة، تستشهد منظمات حقوقية ببقايا تلك القنابل بالبلدات السورية.

Published On 18/10/2012
A handout picture released by the Syrian opposition's Shaam News Network shows smoke billowing from buildings near a mosque in the town of Maaret al-Numan, in Syria's northwestern Idlib province, following shelling during fighting between government and opposition forces, on October 15, 2012. Human Rights Watch on October 14, accused the Syrian air force of using cluster bombs against rebels and in populated areas across the strife-torn country. AFP PHOTO/HO/SHAAM NEWS NETWORK

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش اليوم إن لديها “أدلة متراكمة” على أن القوات الجوية السورية “أمطرت” خلال الأسبوعين الماضيين بلدات في خمس محافظات بقنابل عنقودية محرمة دوليا، رغم إنكار جيش الأسد أنه يستخدمها.

Published On 24/10/2012
اتهام لسوريا باستخدام القنابل العنقودية

أبلغ جيفري فيلتمان -مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية- مجلس الأمن الدولي بوجود تقارير موثوق بها عن استخدام الجيش السوري النظامي قنابل عنقودية محظورة دوليا.

Published On 7/11/2012
المزيد من ثورات
الأكثر قراءة