قتلى درعا سقطوا برصاص الأمن

قال بيان صادر عن فعاليات من النقابات المهنية بدرعا إن جميع القتلى الذين سقطوا في الأحداث التي تشهدها المدينة منذ 18 مارس/ آذار الماضي قتلوا برصاص الأجهزة الأمنية وقناصتها، ونفى وجود أي عصابات مسلحة بالمدينة.

وطالب البيان الذي تلقت الجزيرة نت نسخة منه باعتقال وإجراء محاكمة علنية لمن أسماهم القتلة والمجرمين، ومن أصدر لهم الأوامر بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين.

واستنكر موقعو البيان تصريحات بعض الشخصيات الممثلة لأهالي محافظة درعا والتي زايدت –وفق تعبيرهم- على وطنية أهالي المحافظة ودماء أبنائها.
واختتم البيان بالتأكيد على استمرار اللحمة الوطنية لأبناء الشعب السوري بمختلف انتماءاته الدينية والسياسية، ودعوة الجميع للحفاظ على الوطن ومكتسباته وأمنه واستقراره.
المصدر : الجزيرة

المزيد من بيانات
الأكثر قراءة