إسرائيل تصعد اعتداءاتها على غزة

أحد المدرسين يتفقد الأضرار التي لحقت بثانوية تونس للبنين (الفرنسية-أرشيف) 

قال بيان لمركز ميزان لحقوق الإنسان في فلسطين إن القوات الإسرائيلية صعدت اعتداءاتها على قطاع غزة مستخدمة أسلحة محظورة ضد أهداف مدنية، وطالب المجتمع الدولي بالتحرك السريع لحماية المدنيين من الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة.
 
فقد أكد البيان الصادر اليوم الأحد -وحصلت الجزيرة نت على نسخة منه- أن القوات الإسرائيلية أطلقت قذيفتين مدفعيتين صباح الأربعاء الموافق 8/12/2010 منازل المواطنين الواقعة شرق حي المنصورة في منطقة الشجاعية الواقعة شرقي مدينة غزة، سقطت إحداهما في أرض فارغة غرب معبر كارني، بينما ضربت الثانية منزلا يعود للمواطن مسعود عبد العزيز شعبان السرساوي.
 
ولفت البيان إلى أن القذيفة -التي اخترقت ثلاثة جدران من الطابق الثاني من المنزل المكون من طابقين ويسكنه 21 شخصاً بينهم 13 طفلا- لم تنفجر حيث تبين لقوات الشرطة ووحدة المتفجرات أن القذيفة هي قذيفة مسمارية.
 
مخلفات الغارة الإسرائيلية على دير البلح في 28 من الشهر الماضي (الفرنسية-أرشيف)
إصابة مدرستين
وذكر البيان أن طائرة إسرائيلية حربية قصفت فجر يوم الخميس الموافق 9/12/2010 موقع تدريب لكتائب عز الدين القسام -الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- في منطقة الضبة شرقي حي الزيتون شرق مدينة غزة، حيث أدى القصف إلى إلحاق أضرار بالغة بمدرستين مجاورتين للموقع المستهدف، هما مدرسة تونس الثانوية للبنين، ومدرسة بيسان الأساسية للبنات.
 
كما قصفت طائرات حربية إسرائيلية بعد ذلك بدقائق منزلاً قيد الإنشاء وبئر مياه مجاورة له وتعود ملكيتهما للمواطن عبد ربه عواد عبيد البالغ من العمر(63 عاماً)، مما تسبب في تدمير غرفة البئر وديوان العائلة وتسبب في حالة من الهلع لأصحاب المنزل الذي يقطنه عشرون فرداً بينهم عشرة أطفال.
 
ولفت تقرير المركز إلى أن قوات الاحتلال قصفت موقعا لكتائب القسام في وادي غزة، جنوب شرق قرية المغراقة، حيث سقط صاروخ على بعد ستين متراً من مقر شرطة المغراقة لم ينفجر بشكل كامل، لكنه تسبب بانقطاع التيار الكهربائي عن مناطق متفرقة من محافظة دير البلح.  
 
وفي ختام البيان، أعرب مركز الميزان لحقوق الإنسان عن استنكاره الشديد لتصعيد إسرائيل لاعتداءاتها على قطاع غزة  واستخدامها قذائف مسمارية ضد أهداف مدنية وعلى نحو يثبت تعمدها إيقاع عدد كبير من الجرحى والقتلى في صفوف المدنيين.
 
وطالب المركز المجتمع الدولي للتحرك وتوفير الحماية للمدنيين ورفع الحصار على قطاع غزة ووقف الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة عليه.
المصدر : الجزيرة