أوباما يعزو نجاحه لحركة الحقوق

أوباما دعا مواطنيه السود إلى الاهتمام بالتعليم (الفرنسية)


عزا الرئيس الأميركي باراك أوباما نجاحه التاريخي في أن يصبح أول رئيس أميركي من أصل أفريقي، إلى نشطاء الأجيال السابقة في مجال الدفاع عن الحقوق المدنية.

وفي الاحتفال بالذكرى المئوية لأقدم جماعة مدافعة عن الحقوق المدنية، قال أوباما إن نجاح حملته الانتخابية كان أمرا ممكنا "لأن الناس العاديين جعلوا حركة الحقوق المدنية قضيتهم".

وفي رسالة حب وصفت بأنها "قاسية" إلى بني جلدته السود، حث أوباما الآباء الأميركيين من أصل أفريقي على دفع أولادهم إلى التفكير أبعد من حلم تحقيق النجومية في الرياضة أو موسيقى الراب.

وأوضح أن "المجتمع الأميركي من أصل أفريقي سيأتي في مؤخرة الولايات المتحدة، وستأتي الولايات المتحدة في مؤخرة العالم، إذا لم نقم بعمل أفضل بكثير مما نقوم به بشأن تعليم أبنائنا وبناتنا".

وقال إن السود بحاجة إلى استعادة روح حركة الحقوق المدنية قبل نصف قرن مضى للتعامل مع المشاكل التي أصابت الأميركيين السود بنسب كبيرة وهي البطالة وتكاليف الرعاية الصحية الآخذة في الارتفاع وفيروس "H.I.V" المسبب للأيدز.

ودعا أوباما مواطنيه السود إلى تحمل مسؤولية أنفسهم بشكل متزايد والابتعاد عن الاعتماد على البرامج الحكومية.

وأشار أوباما إلى أن الولايات المتحدة تشهد تمييزا أقل من أي وقت مضى، وذلك رغم أن الاعتراف بتلك المشكلة تم منذ أمد طويل.

المصدر : وكالات