منح سامي الحاج جائزة اتحاد الصحفيين الإيطاليين

الزميل سامي الحاج أثناء تسلمه الجائزة (الجزيرة نت)

مُنح مصور الجزيرة الزميل سامي الحاج جائزة اتحاد الصحفيين الإيطاليين التي تقدمها كل 35 عاما للمدافعين عن حرية الإعلام والأخبار العاجلة, وذلك بعد اعتقاله لست سنوات في معتقل غوانتانامو دون توجيه أي تهمة له.

وأوضح الاتحاد أن المحامي كلايف ستافورد سميث منح جائزة أيضا للدفاع عن سامي الحاج وعن أي صحفي يتعرض للتهديد بسبب حرية التعبير.
 
وأضاف الاتحاد أنه قدم في السنوات الخمس الماضية جوائز للصحفيين من مختلف أنحاء العالم لنفس الأسباب, من بينهم الصحفية الأميركية في نيويورك تايمز جوديث ميلر التي سجنت لدفاعها عن مصادرها الصحفية.
 
يشار إلى أن الزميل سامي الحاج منح أيضا الجائزة الدولية لحرية التعبير والرأي للعام 2008 من منظمة الصحفيين الكنديين من أجل حرية التعبير.
 
وقد أقامت المنظمة في ديسمبر/ كانون الأول الماضي حفل منح الجائزة في مدينة تورونتو وحضره أكثر من 500 مدعو بينهم عدد من الصحفيين الدوليين.
 
وقالت المنظمة إنها منحت الزميل سامي الحاج جائزة هذا العام تقديرا منها لما تكبده من معاناة طيلة 6.5 سنوات في معتقلات أفغانستان وغوانتانامو بسبب عمله الصحفي.
المصدر : الجزيرة