سلالة مو الجديدة من كورونا تنتمي لعشيرة ألفا وبيتا ودلتا

ما مميزات سلالة مو Mu (وترسم بالحرف الكبير Μ والحرف الصغير u) الجديدة من فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19″؟ وما آخر المعطيات حول سلالة سي. 1. 2 (C.1.2) الأخرى الجديدة؟ الإجابات في هذا التقرير الشامل.

نبدأ مع سلالة مو:

ما الاسم العلمي لسلالة مو؟

الاسم العلمي لسلالة مو هو بي.1. 621 (B.1.621)، وفقا لما نقل عن المنظمة بيان صادر عن الأمم المتحدة.

وقال البروفيسور علي فطوم خبير اللقاحات وأستاذ علوم الأحياء في جامعة ميشيغان -في تصريح للجزيرة- إن مو هو متحور جديد من عشيرة بي 1 (B1) وهي ألفا وبيتا ودلتا، أي أنه قريب منها.

أين انتشرت السلالة الجديدة؟

قالت منظمة الصحة العالمية إنها تراقب سلالة مو، وحذرت  في تحديثها الوبائي الأسبوعي، الذي نشر الثلاثاء، من انتشارها بشكل متزايد في كولومبيا والإكوادور.

الفرق بين السلالات المتحورة والهجينة من فيروس كورونا

 

أين تم التعرف عليها لأول مرة؟

قالت منظمة الصحة العالمية إنه تم التعرف على مو لأول مرة في كولومبيا في يناير/كانون ثاني 2021، ومنذ ذلك الحين، كانت هناك "تقارير متفرقة" عن حالات وتفشي المرض في أميركا الجنوبية وأوروبا.

وقالت إنه في حين أن الانتشار العالمي لسلالة مو بين حالات كوفيد-19 التي تم فحص تسلسلها sequenced أقل من 0.1%، فقد "زاد انتشاره باستمرار" في كولومبيا والإكوادور، حيث أصبح مسؤولا الآن عن حوالي 39% و13% من الإصابات، على التوالي.

هل سلالة مو أكثر مقاومة للقاحات؟

حذرت منظمة الصحة العالمية من أن لدى سلالة مو عددا من الطفرات التي تشير إلى أنها قد تكون أكثر مقاومة للقاحات، لكنها شددت على أنه ستكون هناك حاجة إلى مزيد من البحث لتأكيد ذلك.

ويأتي جزء من القلق بشأن مو من الطفرات الخاصة التي تحملها، وتم العثور على أحد التغييرات الجينية، طفرة بي 182 إتش (P681H) ، في سلالة ألفا التي تم اكتشافها لأول مرة في المملكة المتحدة وتم ربطه بنقل أسرع، وفقا لتقرير في الغارديان.

كما قد تساعد الطفرات الأخرى، بما في ذلك إي 484 كي (E484K) وكي 417 إن (K417N) سلالة مو على التهرب من دفاعات المناعة.

ننتقل الآن إلى سلالة سي. 1. 2 :

ماذا نعرف عن سلالة سي . 1. 2 ؟

جذبت سلالة سي. 1. 2 انتباه العلماء لأنها تتغير بوتيرة أسرع مرتين تقريبا من المتحورات الأخرى التي تم رصدها سابقا، لكنها لم تنتشر إلى حد الآن إلى درجة مثيرة للقلق.

وقالت مجلة "لو نوفيل أوبسرفاتور" الفرنسية في تقرير لها، إن المعهد الوطني للأمراض المعدية في جنوب أفريقيا أكد يوم الاثنين أن عددا من العلماء يراقبون متحورا جديدا من فيروس كورونا بمعدل طفرات غير عادي، وقد زاد انتشاره تدريجيا في الأشهر الأخيرة.

أين تم اكتشاف سلالة سي . 1. 2؟

رغم أن غالبية إصابات كوفيد-19 في جنوب أفريقيا ناتجة حاليا عن متحور دلتا، الذي تم رصده لأول مرة في الهند، فقد جذبت سلالة سي. 1. 2 انتباه العلماء بسبب سرعة طفراتها مقارنة بالسلالات الأخرى. حتى الآن، تم اكتشاف سلالة سي. 1. 2 في جميع مقاطعات جنوب أفريقيا، وكذلك في أماكن أخرى من العالم، بما في ذلك الصين وموريشيوس ونيوزيلندا والمملكة المتحدة.

هل اللقاحات فعالة مع سلالة سي . 1. 2؟

قالت بيني مور، الباحثة في المعهد القومي للأمراض المعدية "في هذه المرحلة، ليس لدينا أي بيانات تجريبية تؤكد كيفية تفاعل المتحور مع الأجسام المضادة". وأضافت "لدينا ثقة كبيرة في أن اللقاحات الموزعة في جنوب أفريقيا ستستمر في حمايتنا من الحالات الحرجة ومن الوفيات".

هل سلالة سي . 1. 2 تثير القلق؟

وفقا لمنظمة الصحة العالمية فإن سلالة سي. 1. 2 ليست "متغيرا مثيرا للقلق" (variant of concern)، أو "متغيرا مثيرا للاهتمام" (variant of interest)..

وقالت الدكتورة مارغريت هاريس، المتحدثة باسم منظمة الصحة العالمية، خلال مؤتمر صحفي للأمم المتحدة في جنيف يوم الثلاثاء، إنه "لا يبدو أن انتشارها (سلالة سي. 1. 2) آخذ في الازدياد".

ووفق معايير منظمة الصحة العالمية للتصنيف فإن المتغيرات المثيرة للقلق -مثل دلتا- هي تلك التي تظهر زيادة قابلية الانتقال أو تغيرا في المرض السريري، وانخفاض فعالية إجراءات الصحة العامة والتدابير الاجتماعية في السيطرة عليها.

أما المتغيرات المثيرة للاهتمام فهي تلك التي ثبت أنها تسبب انتقالا مجتمعيا في مجموعات متعددة، وتم اكتشافها في بلدان مختلفة، ولكن لم يثبت بالضرورة أنها أكثر ضراوة أو قابلية للانتقال.

تغيرات متواصلة

وجميع الفيروسات، بما في ذلك فيروس كورونا (واسمه العلمي سارس-كوف-2) تتحور بمرور الوقت. وإذا كان للغالبية العظمى من الطفرات تأثير ضئيل أو معدوم على خصائص الفيروس، فإن بعض هذه الطفرات يمكن أن يؤثر على خصائص الفيروس، كأن يزيد على سبيل المثال من سهولة انتشاره أو من مدى شدة المرض الذي يسببه أو مقاومته للقاحات أو الأدوية أو أدوات التشخيص أو غيرها من التدابير الاجتماعية والصحية العامة.

وبسبب ظهور متحورات (سلالات) في نهاية 2020 شكلت خطرا متزايدا على الصحة العامة، عمدت منظمة الصحة العالمية إلى وضع قائمة بالمتحورات التي يجب مراقبتها وتلك المثيرة للقلق، وذلك من أجل إعطاء الأولوية لأنشطة المراقبة والبحث على المستوى العالمي.

وقررت منظمة الصحة العالمية أن تطلق على المتحورات التي يجب مراقبتها وتلك المثيرة للقلق أسماء الأحرف الأبجدية اليونانية بدلا من اسم البلد الذي رصدت فيه للمرة الأولى، وذلك منعا لإلحاق أي وصمة بهذا البلد ولتسهيل نطق الأسماء على عامة الناس.

وفي الوقت الراهن هناك، وفقا لمنظمة الصحة العالمية، 4 نسخ متحورة مثيرة للقلق، بينها المتحور ألفا الذي انتشر حتى اليوم في 193 دولة، والمتحور دلتا الذي انتشر حتى اليوم في 170 دولة، في حين هناك 5 متحورات أخرى يجب مراقبتها (بما في ذلك المتحور "مو").

المصدر : الجزيرة + الفرنسية + غارديان + لوبوان + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

تشير معطيات جديدة إلى أن فعالية بعض اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” قد تتراجع خلال 6 أشهر بعد تلقيها، فما هذه اللقاحات؟ وكم تبلغ نسبة التراجع؟ وما أثر سلالة دلتا في هذا التراجع؟

Published On 26/8/2021
المزيد من كوفيد-19
الأكثر قراءة