هل ينتقل فيروس كورونا من البشر إلى الأضاحي؟ منظمة الصحة العالمية تجيب

هل ينتقل مرض فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" من البشر إلى الأضاحي؟ وما الذي يجب فعله عند إقامة شعيرة ذبح الأضحية في عيد الأضحى؟ الإجابات وأكثر هنا من منظمة الصحة العالمية.

ونشر المكتب الإقليمي لشرق المتوسط في منظمة الصحة العالمية تغطية بعنوان "الاحتفال بعيد الأضحى 2021 بأمان في ظل كوفيد-19"، أجاب فيها على العديد من الأسئلة.

هل ينتقل مرض كوفيد-19 من البشر إلى الحيوانات؟ وماذا عن الأضاحي؟

هذا السؤال يضم قسمين، الأول "هل ينتقل مرض كوفيد-19 من البشر إلى الحيوانات؟" وعليه يجيب المكتب الإقليمي لشرق المتوسط: "نعم، يمكن أن ينتقل مرض كوفيد-19 من البشر إلى الحيوانات".

بالنسبة للانتقال إلى الأضاحي هناك تفاصيل، لأن مصطلح الحيوانات هو مصطلح واسع يشمل الأضاحي وغيرها. ويقول أحدث منشور من منظمة الصحة العالمية بعنوان: ممارسات عيد الأضحى الآمن في سياق جائحة كوفيد-19 Safe Eid al Adha practices in the context of COVID-19، بتاريخ 13 يوليو/تموز الجاري، إنه بينما ثبت أن فيروس كورونا -واسمه العلمي "سارس كوف 2" (SARS CoV 2)- يمكن أن يصيب العديد من الأنواع الحيوانية، فإنه حتى الآن لم يظهر أن المجترات الصغيرة والماشية هي معرضة susceptible لهذا الفيروس.

لذلك يمكن ذبح كل هذه الحيوانات (الماشية مثل الإبل والبقر والضأن والماعز) واستهلاكها بأمان، شريطة اتباع الاحتياطات المعتادة للذبح.

وتشير المنظمة إلى أنه مع ذلك، هناك أمراض أخرى حيوانية المصدر مرتبطة بالماشية وتسببت في فاشيات أمراض، ولذلك يجب دائما اتخاذ الاحتياطات واتباع الإرشادات الصحية خلال التعامل مع الماشية واستهلاكها.

ما الذي ينبغي أن أفعله عند إقامة شعيرة ذبح الأضحية في عيد الأضحى؟

تقول منظمة الصحة العالمية إنه ينبغي لك اتباع الإجراءات التالية:

  • التزم بمعايير السلامة عند شراء الأضاحي: تجنب التكدس، وحافظ على نظافة اليدين والأدوات المستخدمة طول الوقت.
  • اشتر الأضاحي من خلال الإجراءات الرسمية الموثوق بها، مع إجراء الفحوص البيطرية الكافية للحد من الأمراض الحيوانية وغيرها من أسباب العدوى.
  • لا تذبح الأضاحي التي تبدو مريضة، وخطط لعزل الحيوانات المشتبه في إصابتها بالمرض في المكان المناسب المخصص للحجر الصحي.
  • لا تذبح الأضحية في المنزل.

 ما التدابير المناسبة التي يتعين اتخاذها عند التخطيط لذبح الأضحية وتوزيع لحومها؟

عليك مراعاة تدابير السلامة التالية:

  • لا يستحب الذبح في المنزل؛ وحدد أحد أفراد الأسرة ليتولى ذبح الأضحية.
  • فكر في الاستعانة بالمؤسسات المركزية لتجنب الازدحام والتكدس.
  • ينبغي أن يلتزم العاملون بمرافق الذبح وعامة الناس بالتباعد البدني وغسل اليدين بطريقة سليمة في جميع المراحل (أثناء تجميع اللحوم وتعبئتها وتخزينها وتوزيعها).

 كيف أحافظ على سلامتي أثناء الاحتفال بعيد الأضحى المبارك؟

  • التزم بالتباعد البدني، بالحفاظ دائما على مسافة (لا تقل عن متر واحد) بينك وبين غيرك.
  • ألق التحيات المتعارف عليها ثقافيا ودينيا التي تجنبك التلامس البدني، مثل التلويح باليد، أو الإيماء بالرأس، أو وضع اليد على الصدر.
  • اتبع النصائح المتعلقة بالاستخدام المناسب للكمامات الصادرة عن السلطات الصحية المعنية.
  • غط الفم والأنف بالمرفق المثني أو بمنديل ورقي عند السعال أو العطس، وتجنب ملامسة العينين والأنف والفم باليد.
  • اغسل يديك جيدا بالماء والصابون بانتظام، أو افركهما جيدا بمطهر كحولي للحفاظ على نظافتهما طول الوقت.
  • تجنب التجمعات الكبيرة والأماكن المزدحمة.

  •  التق الأقارب والأصدقاء عبر الإنترنت، عن طريق أدوات ومنصات التواصل الرقمية.
  • الزم المنزل، ولا تخرج إذا شعرت بالإعياء، أو إذا ظهرت عليك أعراض مشابهة لأعراض كوفيد-19.
  • احصل على اللقاح إذا كنت مؤهلا لذلك، واستمر في مراعاة التدابير الاحترازية، حتى إذا أخذت اللقاح.
  • امتنع عن حضور التجمعات، مثل الذهاب إلى صلاة العيد وحضور الاحتفالات العامة والمناسبات الاجتماعية المقامة في العيد إذا كنت تنتمي إلى إحدى الفئات المعرضة للخطر الشديد، أو إذا كنت تشعر بتوعك.

من جهته، قال الدكتور أحمد المنظري، مدير منظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط، في بيان للتهنئة بمناسبة عيد الأضحى المبارك، إن "أملنا في تحقيق مستقبل أفضل يوشك أن يصبح حقيقة من خلال واحدة من أقوى الأدوات التي يمكن أن تساعد على مكافحة كوفيد-19، ألا وهي: اللقاحات. فإننا نشهد حاليا أكبر حملة تطعيم عالمية في التاريخ. وكلما زاد عدد الأشخاص الذين يحصلون على اللقاح، أصبحنا قاب قوسين أو أدنى من إنهاء هذه الجائحة. وكلما زاد عدد الأشخاص الذين يحصلون على اللقاح الآن، قلت فرصة تحور الفيروس وزيادة انتشاره".

المصدر : الجزيرة + وكالات + مواقع إلكترونية + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

نصحت اختصاصية التغذية سماح جمال مرضى السكري بالالتزام بتناول الوجبات الرئيسية؛ الفطور والغداء والعشاء وعدم تفويت أي وجبة منها.

14/6/2018
المزيد من كوفيد-19
الأكثر قراءة