اللحوم الحمراء والبهارات وأغذية أخرى قد تسبب روائح كريهة

تحتوي البهارات والفلفل الحار على جزيئات مسببة للروائح الكريهة

هناك بعض الأطعمة التي قد تسبب رائحة كريهة قد تجعلنا نشعر بالكثير من الإحراج.

وفي هذا التقرير تستعرض مجلة "ماري فرانس" الفرنسية أبرز الأطعمة والمشروبات التي تفرز مثل تلك الروائح غير المرغوب بها.

اللحوم الحمراء

أظهرت دراسة نشرتها مجلة "كيميكال سينسز" (Chemical Senses) عام 2006 أن الأشخاص الذين تناولوا اللحوم أفرزت أجسامهم روائح كريهة أكثر من أولئك الذين لم يتناولوه لمدة أسبوعين.

الثوم والبصل

من المعروف أن تناول البصل والثوم يؤثر على رائحة الفم، لكن الأمر لا يتوقف عند هذا الحد.

وفي الواقع، فإن الجسم يتخلص من الجزيئات المسببة للرائحة الكريهة في هذه الأطعمة عبر مسام الجلد والعرق والغازات.

الفلفل الحار والبهارات

تحتوي البهارات والفلفل الحار على جزيئات مسببة للروائح الكريهة يتم التخلص منها عن طريق التعرق من الإبط، كما يرفع الكابسيسين الموجود في البهارات درجة حرارة الجسم، مما يعزز التعرق.

الملفوف والبروكلي

على الرغم من خصائصه المضادة للأكسدة فإن الملفوف وجميع الخضروات التي تنتمي إلى فصيلته تولد روائح كريهة.

الهليون

بفضل خصائصها المدرة للبول فإن هذه النبتة تساعد الجسم على التبول، لكن رائحة البول بعد تناول الهليون تكون كريهة جدا.

المصدر : الصحافة الفرنسية

حول هذه القصة

يعد الشعور بالقرف أو التقزز آلية وقائية تحمينا من تناول أو استنشاق مواد أو أطعمة يعتقد دماغنا أنها مؤذية، كما أظهرت دراسة حديثة أن بعض العوامل الاجتماعية تؤثر فيها أيضا.

1/3/2016

بعض الأشخاص يعانون ‫من التعرق بشكل يزيد عن حاجة الجسم لعملية تنظيم درجة الحرارة، وعندئذ ‫يتم تشخيص هذه الحالة باسم التعرق المرضي، فما هو؟ وكيف علاجه؟

29/6/2016
المزيد من صحة
الأكثر قراءة