أطباء في قطر يجرون جراحة ورم دماغي لمريضة وهي مستيقظة

الجراحة المعروفة باسم "حج القحف" أجريت لمريضة تعاني من إصابة وورم منتشر في الدماغ (مؤسسة حمد الطبية)
الجراحة المعروفة باسم "حج القحف" أجريت لمريضة تعاني من إصابة وورم منتشر في الدماغ (مؤسسة حمد الطبية)

أجرى أطباء بمؤسسة حمد الطبية في قطر عملية جراحية معقدة ودقيقة في الدماغ لمريضة تبلغ من العمر 55 عاما وهي في وضع اليقظة، مما يجعلها أول عملية جراحية تجرى بنجاح في الدولة باستخدام تقنية خرائط الدماغ القشرية.

وقال الدكتور سراج الدين بالخير رئيس قسم جراحة المخ والأعصاب مدير برنامج الإقامة لجراحة المخ والأعصاب في مؤسسة حمد الطبية "أجريت الجراحة -المعروفة باسم حج القحف- لمريضة تعاني من إصابة وورم منتشر في الدماغ. لقد قمنا باستخدام تقنية تخطيط التحفيز القشري لتحديد منطقة مهمة في الدماغ"، وذلك وفقا لبيان صادر عن مؤسسة حمد الطبية وصل للجزيرة نت.

ويجرى هذا النوع من جراحة الدماغ للمريض وهو في وضع اليقظة والانتباه، ويجري جراحو الأعصاب وفريق الكهرباء الدماغية جراحة تعرف باسم تخطيط التحفيز القشري، بحيث يكون الدماغ مكشوفا.

ويتم خلال العملية تحفيز سطح الدماغ باستخدام مسبار كهربائي ضئيل الحجم، بحيث يعمل على علاج المشاكل العصبية للدماغ كالأورام ونوبات الصرع وتشوهات الأوعية الدموية فيه.

العملية استغرقت أقل من 3 ساعات وتبعها في اليوم التالي إجراء فحص بالرنين المغناطيسي أظهر الإزالة التامة للورم الدماغي (مؤسسة حمد الطبية)

ويوضح الدكتور سراج الدين أن جراحة الدماغ في وضع اليقظة تسمح للجراحين الطلب من المرضى القيام ببعض اختبارات الحركة إلى جانب القراءة والحديث بينما يتم تحفيز الدماغ المفتوح، مما يمكنهم من تحديد الطريق الأكثر أمانا للوصول إلى الورم.

ويضيف قائلا "في بداية العملية وأثناء شق الجلد وإزالة الجمجمة، أعطيت المريضة جرعة صغيرة من المخدر من قِبل فريق التخدير، وبعدها قمت بإيقاظها عندما فتحنا الدماغ. لقد كنت أتحدث إلى المريضة أثناء إجرائي للعملية وطلبت منها تحريك أطرافها العلوية والسفلية، للتأكد من أننا نحافظ على وظائفها. كذلك، استخدمنا نظاما خاص لتحديد مكان الورم بدقة في دماغ المريضة. مراقبة أداء الدماغ خلال إجراء الجراح للعملية يضمن الحفاظ على سلامة الدماغ أثناء إزالة الورم".

واستغرق إجراء العملية أقل من 3 ساعات، وتبعها في اليوم التالي إجراء فحص بالرنين المغناطيسي أظهر الإزالة التامة للورم الدماغي.

ويضيف الدكتور سراج الدين "استطاعت المريضة مغادرة المستشفى بعد يومين من إجراء العملية. القدرة على إزالة الورم باستخدام هذه التقنية تمكن المرضى من التعافي بصورة أسرع، مما يحسن في جودة الحياة من خلال التقليل من فرص حدوث مضاعفات ناجمة عن العملية".

وعلق الرئيس الطبي بمؤسسة حمد الطبية الدكتور عبد الله الأنصاري على نجاح العملية، واصفا إياها بالإنجاز المهم لفريق جراحة الأعصاب ولمؤسسة حمد الطبية، وقال "نعمل باستمرار لجلب أفضل التقنيات للسكان في دولة قطر، ولتطوير جودة الرعاية التي نقدمها. إن قدرة فريق جراحة الأعصاب المؤهل على تقديم هذه الجراحة بنجاح في دولة قطر للمرة الأولى، يعني عدم حاجة مرضانا إلى السفر للحصول على مثل هذا النوع من الرعاية المتخصصة".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أجريت في مستشفى السدرة بقطر عملية استثنائية لتوأم ملتصق خارجيا من البطن وداخليا من الكبد، ويطلق على هذه الحال "توأم متحد السرتين"، وتمت العملية بنجاح حيث فُصل التوأمان عن بعضهما. تاريخ البث: 2018/10/10

المزيد من صحة
الأكثر قراءة