كيف للرجل والمرأة زيادة احتمالية الحمل؟ وهل يمكن تحديد جنس المولود بطريقة طبيعية؟

ممارسة الرياضة بانتظام يمكن أن تعزز مستويات هرمون التستوستيرون وتحسن الخصوبة (شترستوك)
ممارسة الرياضة بانتظام يمكن أن تعزز مستويات هرمون التستوستيرون وتحسن الخصوبة (شترستوك)

كيف يحدث الإخصاب؟ وكيف يمكن للرجل تحسين نوعية حيواناته المنوية؟ وكيف يمكن للمرأة تحسين جودة البويضات؟ وهل يمكن تحديد جنس المولود بطريقة طبيعية؟ هذه الأسئلة وغيرها نجيب عنها في هذا التقرير.

نبدأ بكيفية حدوث الإخصاب، والذي يحدث عندما يلتقي حيوان منوي بنجاح مع بويضة في قناة فالوب لدى المرأة. وبمجرد حدوث الإخصاب تسمى هذه الخلية المخصبة (البويضة الملقحة) حديثا بالزايغوت (zygote).

بعد ذلك تتحرك البويضة الملقحة إلى أسفل قناة فالوب إلى الرحم، ثم تحفر في بطانة الرحم، وهذا ما يسمى بالزرع (implantation).

عندما تزرع البويضة الملقحة في بطانة الرحم، تسمى عندها "الكيسة الأريمية" (blastocyst). تقوم بطانة الرحم بتغذية الكيسة الأريمية التي تنمو وتتطور في النهاية إلى الجنين.

تحسين جودة البويضات وتعزيز الخصوبة

يمكن للمرأة تحسين جودة البويضات وتعزيز خصوبتها باتباع عدد من النصائح، أبرزها تجنب التدخين وتقليل الإجهاد وتناول طعام صحي والحفاظ على وزن صحي.

أما بالنسبة للرجل فيمكنه تحسين جودة الحيوانات المنوية بممارسة الرياضة بانتظام، وتناول الخضار والفواكه وخاصة المحتوية على فيتامين سي (C)،  والاسترخاء وتقليل الإجهاد، وتعزيز فيتامين دي (D) لديه، والحصول على ما يكفي من الزنك، وتناول الأغذية الغنية بالفولات، وممارسة حياة صحية من تناول غذاء صحي وتجنب التدخين أو شرب الخمر والحفاظ على وزن صحي.

تجنب التدخين

إذ تؤدي المواد الكيميائية الموجودة في السجائر إلى "تحوير وتخريب" الحمض النووي في خلايا بويضات المرأة، مما يجعل بعض البويضات غير مناسبة للحمل.

تقليل الإجهاد

يمكن أن ينتج الإجهاد هرمونات مثل الكورتيزول والبرولاكتين التي يمكن أن تتداخل أو توقف التبويض، في المقابل يمكن أن تساعد أنشطة تقليل الإجهاد مثل اليوغا أو التأمل أو ممارسة الرياضة أو الحمام الدافئ في تقليل الإجهاد.

تناول طعام صحي

تعمل الأطعمة الصحية على تحسين الصحة العامة، وهذا يشمل الحفاظ على صحة البويضات، بالإضافة لتحسين الخصوبة.

تُنصح المرأة بتناول الكثير من الخضروات الورقية والحبوب الكاملة واللحوم الخالية من الدهون والمكسرات والخضروات الطازجة والفواكه، مع الابتعاد عن الدهون المتحولة "دهون ترانز" (trans fats) -الموجودة في المخبورات الجاهزة والحلويات المصنعة والمرغرين وغيرها- والكربوهيدرات المكررة والأطعمة المصنعة والمعالجة.

الحفاظ على وزن صحي

ترتبط السمنة لدى المرأة بانخفاض الخصوبة وانخفاض جودة البويضات بسبب التغيرات في وظائف الميتوكوندريا (عضية في الخلية مسؤولة عن إنتاج الطاقة) وزيادة الإجهاد التأكسدي الذي يؤدي إلى حدوث أضرار في الخلايا.

يمكن أن يؤدي الوزن الزائد أيضا إلى تغيير التوازن الهرموني، مما يعطل الإباضة. لذلك يوصى بأن يكون مؤشر كتلة الجسم بين 18.5-24.9.

ويحتسب مؤشر كتلة الجسم -وأيضا يسمى معامل كتلة الجسم- بقسمة الوزن بالكيلوغرام على مربع الطول بالمتر.

نصائح للرجال لتحسين جودة الحيوانات المنوية

ممارسة الرياضة بانتظام

إلى جانب كونها مفيدة للصحة العامة للرجل، فإن ممارسة الرياضة بانتظام يمكن أن تعزز مستويات هرمون التستوستيرون وتحسن الخصوبة.

والتستوستيرون هو هرمون جنسي يعد هرمون الذكورة الرئيسي لدى الرجل، وهو يلعب دورا مهما في الخصوبة وكتلة العضلات وتوزيع الدهون وإنتاج خلايا الدم الحمراء.

وتظهر الدراسات أن الرجال الذين يمارسون الرياضة بانتظام لديهم مستويات أعلى من هرمون التستوستيرون وجودة مني أفضل من الرجال غير النشطين.

تناول الخضار والفواكه وخاصة المحتوية على فيتامين سي

الخضار والفواكه تزود جسمك بالفيتامينات والمواد الطبيعية التي تحارب ضرر الشوارد الحرة، والأخيرة لها آثار سلبية على صحة الخلايا وأيضا على الحيوانات المنوية.

قد يساعد تناول ما يكفي من مضادات الأكسدة من مصادرها الطبيعية، مثل فيتامين سي (C)، في مقاومة بعض هذه الآثار الضارة. هناك أيضا بعض الأدلة على أن مكملات فيتامين سي قد تحسن من جودة السائل المنوي.

مع ذلك، فإن التوصية هنا أن تركز على الغذاء الصحي للحصول على الفيتامينات، ولا تتناول أي مكملات غذائية بغرض تحسين الخصوبة إلا بعد استشارة الطبيب.

 الاسترخاء وتقليل الإجهاد

قد يقلل الإجهاد والتوتر من خصوبة الرجل، ويعتقد الباحثون أن هرمون الكورتيزول قد يلعب دورا في ذلك.

يزيد الإجهاد المستمر من مستويات الكورتيزول، والذي له تأثيرات سلبية قوية على هرمون التستوستيرون. فعندما يرتفع الكورتيزول تميل مستويات هرمون التستوستيرون إلى الانخفاض.

فيتامين دي (D)

فيتامين دي قد يعزز مستويات هرمون التستوستيرون. في المقبل أظهرت إحدى الدراسات أن الرجال الذين يعانون من نقص فيتامين دي (D) كانوا أكثر عرضة لانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون.

احصل على ما يكفي من الزنك

الزنك هو معدن أساسي يوجد بكميات كبيرة في الأطعمة الحيوانية، مثل اللحوم والأسماك والبيض والمحار. وتظهر الدراسات أن انخفاض الزنك يرتبط بمستويات منخفضة من هرمون التستوستيرون، وانخفاض نوعية الحيوانات المنوية، وزيادة خطر العقم عند الذكور.

لا تنس الفولات

تشير بعض الدراسات إلى أن انخفاض تناول الفولات (folate) قد يضعف جودة السائل المنوي. ومن الأغذية الغنية بالفولات الخضار الخضراء والبقوليات والكبد.

ممارسة حياة صحية

هذا يشمل تناول غذاء صحي متوازن، وممارسة الرياضة، وتجنب التدخين أو شرب الخمر، والحفاظ على وزن صحي.

نصائح عامة لزيادة نجاح الإخصاب وحمل صحي

– ممارسة الجماع في الأيام التي تسبق الإباضة وخلالها

بذلك تكون الحيوانات المنوية في قناة فالوب عند إطلاق البويضة، وهذا يجعل من السهل حدوث الإخصاب. يمكن أن يبقى الحيوان المنوي في الجهاز التناسلي الأنثوي لمدة تصل إلى 4 أو 5 أيام.

إذا كانت لدى المرأة دورات منتظمة، فسوف تكون الإباضة قبل الدورة الشهرية بأسبوعين تقريبا. هذا يعني أن "نافذة الخصوبة" ستكون قبل 7 أيام من التبويض المتوقع.

أما إذا كانت لدى المرأة دورات غير منتظمة، فقد يكون من الصعب التنبؤ بموعد الإباضة، لكن هناك وسائل مثل اختبار الإباضة، وهو مشابه لاختبار حمل عبر فحص البول.

وبمجرد حصول المرأة على نتيجة إيجابية (تحقق من تعليمات الاختبار للحصول على التفاصيل)، يجب الجماع في ذلك اليوم والأيام التي بعدها.

– تقليل تناول الكافيين، وذلك عبر تقليله لأقل من 200 ملغ في اليوم. وهذا يعادل فنجان قهوة سعة 12 أونصة (حوالي 350 مليلترا).

– يجب على المرأة البدء في تناول 400 ميكروغرام على الأقل من حمض الفوليك كل يوم، بمجرد أن تقرر البدء في محاولة الحمل، وهذا لتقليل خطر عيوب خلقية معينة.

 هل يمكن تحديد جنس الطفل؟

هناك الكثير من الكلام حول هذا الموضوع، ومعظمه يستند على افتراضات عامة وقد لا يكون دقيقا أو ينطبق على الجميع.

مثلا وجدت دراسة أن احتمالية إنجاب صبي قد ترتبط باستهلاك المرأة مستويات أعلى من البوتاسيوم، وهو موجود في الخضار والفواكه مثل الموز والبطاطا الحلوة والفاصوليا البيضاء.

بينما يرى البعض أن ممارسة الجماع في وقت أقرب إلى الإباضة يزيد من احتمالية ولادة صبي.

على كل حال لا يوجد شيء مثبت، وتجب مراجعة طبيبك الخاص والاستفسار منه عن الخيارات المتاحة حول التحكم في جنس الطفل.

ونشير هنا إلى أن البعض قد يرى أن محاولة تحديد جنس الطفل "خطأ من الناحية الأخلاقية"، وهو ينطوي على تمييز وعدم رضا بنعمة الله عز وجل.

المصدر : الجزيرة + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

قد تؤثر بعض العناصر على قدرة المرأة على الحمل ‫بطريقة طبيعية، حيث يؤثر نمط الحياة وتأجيل الحمل في ‫الإصابة بالعقم وفي قدرة المرأة ‫على الحمل مستقبلا.

المزيد من صحة
الأكثر قراءة