4 أمور تعطيك 30 عاما صحيا إضافيا إلى عمرك

الإمساك المزمن لدى المسنين يستلزم استشارة الطبيب
التمارين الهوائية "علاج عجيب" (الألمانية)

وجد الباحثون في ولاية إلينوي الأميركية أن الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 70 و80 عاما والذين ما زالوا يمارسون التمارين الرياضية، أصبحوا في الوقت الراهن من الناحية البيولوجية أصغر سنا بنحو 30 عاما، كما جاء في مقال للكاتبة كاميلا كافنديش نشرته صحيفة "تلغراف" البريطانية.

ووفقا لتقرير مدير معهد "الإنصاف في المجال الصحي" بكلية لندن الجامعية مايكل مارموت، فإن الأشخاص الذين يعملون في وظائف غير آمنة، والذين لا يتحكمون في حياتهم، يعانون من مستويات مرتفعة من الكورتيزول، وهو هرمون الإجهاد المرتبط بمرض القلب التاجي.

بالإضافة إلى ذلك، يشير تقريره الجديد إلى عوامل أخرى تنعكس سلبا على متوسط العمر المتوقع، مثل ظروف الإسكان الرديئة، والمداخيل الشهرية المنخفضة، وتلوث الهواء.

وهناك المزيد من العوامل المؤثرة التي يمكن عبر التحكم بها زيادة اكتساب المزيد من السنوات الصحية من العمر:

1- تقليل الوزن
ترتبط السمنة بالعديد من الأمراض المزمنة، بما فيها مرض السكري من النوع الثاني وأمراض القلب.

2- تغلب على الوحدة
نعلم أن الأشخاص يتقدمون في السن بشكل أفضل عندما يكون لديهم روابط اجتماعية قوية. لكن منذ أسبوعين، أشار تقرير صادر عن مكتب الإحصاءات الوطنية إلى أن "رأس المال الاجتماعي" آخذ في الانخفاض بشكل كبير.

وتعاني المجتمعات من التفكك، حيث يتفاعل الجيران بشكل أقل مع بعضهم البعض. كما تراجعت نسبة انضمام الأشخاص إلى الأندية والجمعيات وأصبحوا يقضون المزيد من الوقت على شبكة الإنترنت، مما لا يحقق نفس المستوى من التفاعل.

لذلك من المهم بناء شبكات دعم للشخص، مما سينعكس إيجابا على صحته وعمره.

3- وجود هدف
ذكرت الكاتبة أن امتلاك شعور بالهدف يرتبط أيضا بصحة أفضل. فمثلا في اليابان، هناك منظمات تجد عملا بدوام جزئي لكبار السن.

وهناك أشخاص في التسعين من العمر يستخدمون مهارات الخط العربي لكتابة شهادات رسمية للشركات، وينظفون الحدائق، ويعبئون البضائع للشركات المحلية.

فوجود هدف للشخص يشغله وينعكس إيجابيا على صحته، ويعطيه حافزا للحفاظ على صحته من أجل تحقيق هذا الهدف.

4- التمارين الهوائية
حسب أكاديمية الكليات الملكية الطبية، تعتبر التمارين الهوائية "علاجا عجيبا" بسبب خصائصها الوقائية ضد السكتة الدماغية وأمراض القلب وبعض أنواع السرطان وحتى الخرف.

المصدر : ديلي تلغراف

حول هذه القصة

الالتزام بمقاعد الدراسة يطيل العمر

يؤكد خبراء صحيون أن التعليم من أهم العوامل المساهمة بإطالة العمر. وقال الباحثون إن التعليم أكثر أهمية في هذا المجال من عاملي العرق والدخل. وأضافوا أنه احتل الصدارة بكل البلدان التي جرى النقاش فيها بين الباحثين بشأن العوامل المؤثرة في طول العمر.

Published On 4/1/2007
A Skopje neglected girl is feeding her little brother at a daily shelter for neglected kids, in Skopje, Macedonia, 27 December 2007. In the shelter the children will be provided with care, food and a warm place to stay. The center can take a maximum of 30 children for one day. The official number of neglected children in Skopje lies between 1,500 - 2,000 children, whereas the statistics of non governmental organizations (NGOs) estimate that about 10,000 neglected children live in Macedonia. Nevertheless only two state's and two NGO's shelters exist in Macedonia. EPA/GEORGI LICOVSKI

فند علماء الاعتقاد السائد بأن قلة الطعام مميتة، ووجدوا أن المعاناة من الجوع من وقت لآخر هي الطريق للعيش فترة أطول.

Published On 23/11/2012
دراسة: لشباب دائم.. تناول الأغذية الغنية بالسبيرمدين

خلصت دراسة طبية حديثة إلى أن تناول أغذية غنية بمركب السبيرمدين (Spermidine) ربما يُساعد في الحفاظ على شباب الجسم وإطالة العمر.

Published On 18/7/2018
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة