معمرة صينية عمرها 103 أعوام تهزم كورونا

المريضة نجحت في تجاوز المرض بسبب أنها لا تعاني من مشكلات صحية أخرى كبيرة (الألمانية)
المريضة نجحت في تجاوز المرض بسبب أنها لا تعاني من مشكلات صحية أخرى كبيرة (الألمانية)

شفيت امرأة عمرها 103 أعوام من فيروس كورونا في مدينة ووهان الصينية بعد أن خضعت للعلاج لمدة ستة أيام.

وحرص الأطباء في ووهان الصينية على تسجيل هذا الحدث والاحتفال به.

ونقلت مجلة "فوكوس" الألمانية، عن الطبيب المعالج للمرأة التي تعد "أكبر المصابين بكورونا سنا"، قوله إن المريضة نجحت في تجاوز المرض بسبب أنها لا تعاني من مشكلات صحية أخرى كبيرة.

وأضاف الطبيب أن المريضة عانت من التهاب مزمن في الشعب الهوائية، لكن حالتها الصحية كانت جيدة بالنسبة لعمرها.

ووفقا للتقرير، فإن حالة المصابة كانت حرجة للغاية في البداية، لدرجة أنها لم تستطع حتى التواصل مع الطاقم المعالج لها، لكن حالتها بدأت التحسن لتغادر المستشفى مساء الثلاثاء 10 مارس/آذار 2020.

المصدر : دويتشه فيله

حول هذه القصة

الكثير من الأسئلة تتلاحق منذ بدء تفشي فيروس كورنا المستجد “كوفيد-19” من مدينة ووهان بالصين في ديسمبر/كانون الأول الماضي، الذي تجاوز عدد إصاباته عالميا 92 ألفا، وعدد الوفيات 3100.

3/3/2020
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة