فيروس كورونا.. إصابة 234 شخصا في سجنين بالصين وإقالة مسؤولين

العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة في بر الصين الرئيسي 75 ألفا و465 حالة (رويترز)
العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة في بر الصين الرئيسي 75 ألفا و465 حالة (رويترز)

أعلنت الصين اليوم الجمعة أن فيروس كورونا الجديد أصاب 234 شخصا في سجنين خارج الإقليم الذي بدأ منه التفشي وأن مسؤولين بارزين أقيلوا بسبب هذا. 

وشكلت حالات الإصابة التي رصدت في سجنين بإقليم شاندونغ في الشمال وإقليم شيغيانغ في الشرق، معظم حالات الإصابة المؤكدة الجديدة التي أعلن عنها أمس الخميس خارج إقليم هوبي وعددها 258 حالة.

كما عدل إقليم هوبي اليوم الجمعة العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بزيادة 220 حالة، بعد رصد الحالات في السجنين. ولم يحدد الإقليم متى تم تشخيص هذه الحالات.

وأقالت السلطات مدير إدارة العدل في إقليم شاندونغ بعد رصد نطاق التفشي في سجن رينتشنغ في مدينة جينينغ. وفي المجمل ثبتت إصابة 207 حالات في السجن.

ورصد السجن أول حالة في ضابط بالسجن يوم 13 فبراير/شباط. وقالت السلطات خلال إفادة صحفية إن سبعة مسؤولين آخرين أقيلوا.

وقال نائب الأمين العام لحكومة شاندونغ الإقليمية، "يو تشنغ هي" إن التفشي كشف أن بعض الإدارات "تقاعست عن القيام بمسؤولياتها ولم تؤد عملها كما ينبغي، كما اتبعت إجراءات غير دقيقة للوقاية من الوباء".

ووفقا لصحيفة هوبي اليومية الرسمية، رصد الإقليم في المجمل 271 حالة في سجنين، بينها 230 حالة في سجن للنساء في ووهان.

ووفقا للجنة الصحة الوطنية الصينية يصل العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة في بر الصين الرئيسي إلى 75 ألفا و465 حالة.

ووصل عدد الوفيات جراء الإصابة بالفيروس في بر الصين الرئيسي إلى 2236 حالة حتى نهاية أمس الخميس بزيادة 118 حالة عن اليوم السابق.

وفاتان
وقال المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية كيانوش جهانبور في تغريدة على تويتر اليوم الجمعة، إن إيران أكدت 13 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا وحالتي وفاة بين مجموعة الحالات الجديدة.

وأضاف أن الحالات الجديدة تشمل سبعة تم تشخيصهم في قم وأربعة في طهران واثنين في جيلان.

وبهذا يصل العدد الإجمالي للحالات في إيران إلى 18، بينها أربع وفيات. 

أول شرطي
وقالت السلطات اليوم الجمعة إن شرطيا في هونغ كونغ تأكدت إصابته بفيروس كورونا، وهو أول شرطي تثبت التحاليل انتقال العدوى له بالمدينة، في الوقت الذي وضع فيه عشرات آخرون من أفراد الشرطة في الحجر الصحي بسبب مخاوف من العدوى.

وكان الشرطي الذي يبلغ من العمر 48 عاما قد حضر مأدبة مع 59 آخرين من أفراد الشرطة في الحي الغربي للمدينة يوم 18 فبراير/شباط. وأفاد بيان على الصفحة الرسمية لشرطة هونغ كونغ على فيسبوك بأن جميع من حضر تلك المأدبة وضع في الحجر الصحي.

وتقول السلطات إن هناك 69 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس في هونغ كونغ، بالإضافة إلى حالتي وفاة حتى الآن.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة