‫تغيرات الأظافر تدق ناقوس خطر قد يصل للسرطان

تغير لون الأظافر إلى الأصفر أو البني أو ‫الرمادي قد يرجع إلى الإصابة بفطريات الأظافر أو الصدفية (الألمانية)
تغير لون الأظافر إلى الأصفر أو البني أو ‫الرمادي قد يرجع إلى الإصابة بفطريات الأظافر أو الصدفية (الألمانية)

قال المركز الاتحادي للتوعية الصحية إن ‫التغيرات الطارئة على شكل ولون الأظافر تدق ناقوس ‫الخطر؛ حيث إنها قد تنذر بأمراض خطيرة تصل إلى حد السرطان.

‫وأوضح المركز الألماني أن تغير لون الأظافر إلى الأصفر أو البني أو ‫الرمادي قد يرجع إلى الإصابة بفطريات الأظافر أو الصدفية، في حين قد ‫يشير اللون الرمادي أيضا إلى نقص الحديد والزنك والفيتامينات، أما اللون ‫الأسود للأظافر فينذر بسرطان الجلد.

‫وقد يرجع تقوس الأظافر أو زيادة سمكها إلى أمراض القلب والرئة والكبد.

‫وقد يشير ترقق الأظافر وتقصفها إلى مشاكل الغدة الدرقية أو نقص المعادن ‫والفيتامينات، مثل الكالسيوم والحديد وفيتامين أي وبي وبي7، المعروف ‫باسم البيوتين.

‫لذا يجب استشارة الطبيب فورا لتحديد السبب الحقيقي الكامن وراء هذه ‫الأعراض والخضوع للعلاج في الوقت المناسب.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

قال الدكتور فيلهيلم برايتنبرغر إن ‫الأظافر التي تتمتع بالصحة تزهو بلون وردي، محذرا من أن تغير لون ‫الأظافر يدق ناقوس الخطر، حيث إنه ينذر بالإصابة بأمراض خطيرة.

قال البروفيسور فيليب بابيلاس إن تقصف ‫الأظافر يعد أكثر من مجرد مشكلة جمالية، إذ إنه قد يشير إلى مشكلة صحية ‫أيضا.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة