ما مستحضرات ما بعد التعرض للشمس؟

مستحضرات ما بعد التعرض ‫لأشعة الشمس لا تمثل علاجا للحروق الشمسية (غيتي)
مستحضرات ما بعد التعرض ‫لأشعة الشمس لا تمثل علاجا للحروق الشمسية (غيتي)

أوردت مجلة "أوكو تست" الألمانية ‫أن مستحضرات ما بعد التعرض للشمس (After Sun) تساعد في تهدئة البشرة ‫المجهدة بعد التعرض لأشعة الشمس؛ حيث إنها تعمل على تبريدها وترطيبها.

‫وأضافت المجلة المعنية بالاختبارات والفحوصات أن مستحضرات ما بعد التعرض ‫لأشعة الشمس لا تمثل علاجا للحروق الشمسية، وذلك بخلاف ما تروج له بعض ‫الشركات المنتجة لهذه المستحضرات، التي تتوفر في صورة كريم أو جل أو إسبراي.

‫وأشارت المجلة إلى ضرورة أن تكون مستحضرات ما بعد التعرض للشمس خالية من ‫المواد العطرية؛ نظرا لأنها قد تؤدي إلى ظهور استجابات تحسسية.

‫كما ينبغي أن تخلو المستحضرات من مشتقات "بولي إيثيلين غلايكول" (PEG)؛ ‫لأنها تجعل البشرة أكثر مسامية وإنفاذا.

‫وبالإضافة إلى ذلك، ينبغي أن تخلو المستحضرات من "الهيدروكربونات ‫العطرية بالزيوت المعدنية" (MOAH)؛ حيث تدور حولها ‫شبهات بأنها ترفع خطر الإصابة بالسرطان.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

حلول فصل الصيف يرتبط في أذهان الأطباء بمرض حصى الكلى الذي تزداد مخاطر الإصابة به في الطقس الدافئ في مختلف أنحاء العالم، وذلك وفقا لتقرير للدكتور ماركوس ديل روزاريو سانتياغو.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة