بستاني أصيب بالسرطان يقاضي شركة مصنعة لمبيد حشائش ضارة

هيئة محلفين بأميركا قضت في مايو/أيار الماضي بمنح زوجين تعويضا بملياري دولار لأن مبيد "راوند آب" أصابهما بالسرطان (غيتي)
هيئة محلفين بأميركا قضت في مايو/أيار الماضي بمنح زوجين تعويضا بملياري دولار لأن مبيد "راوند آب" أصابهما بالسرطان (غيتي)

أطلق بستاني في ملبورن مصاب بالسرطان أول إجراء قانوني في أستراليا ضد شركة "مونسانتو" العالمية للصناعات الكيميائية الزراعية، التي تملكها عملاقة الكيميائيات الألمانية "باير"، بسبب مبيد الأعشاب الشهير "راوند آب" الذي تنتجه الشركة. 

وأفادت صحيفة "سيدني مورنينغ هيرالد" أمس الثلاثاء بأنه تم تشخيص حالة مايكل أوجاليرولو (54 عاما) بأنه مصاب بورم ليمفي لاهودجكيني عام 2011 بعدما استخدم مبيد الأعشاب المذكور بانتظام لعمله كبستاني حر على مدار 18 عاما. 

وجاء في الدعوى التي رفعت لدى المحكمة العليا بولاية فيكتوريا أول أمس الاثنين أن شركة "مونسانتو" في أستراليا لم تحذر من أن مبيدات "راوند آب" تشكل خطرا على صحة الإنسان، بما في ذلك أنها تسبب السرطان. 

وتم ربط مادة "الغليفوسيت" -وهي المادة الفعالة في "راوند آب" بمرض السرطان بعد اكتشاف للوكالة الدولية لأبحاث السرطان عام 2015. 

وذكرت "باير" الألمانية -الشركة الأم لمونسانتو- أنها كانت على علم بتقارير وسائل الإعلام، لكنها لم تتلق أي أمر بشأن القضية الأسترالية. 

وقالت "باير" في بيان لوكالة الأنباء الألمانية "لدينا تعاطف كبير مع أي فرد مصاب بالسرطان، لكن المجموعة الواسعة من العلوم حول مبيدات الأعشاب القائمة على الغليفوسيت على مدى أربعة عقود، تدعم الاستنتاج القائل بأن راوند آب لا يسبب الورم الليمفي اللاهودجكيني". 

وأضافت أن الدراسات المستفيضة التي أجراها العلماء والجهات المنظمة خلصت إلى أن الغليفوسيت "ليس مادة مسرطنة"، وستقف الشركة إلى جانب "منتجاتها وستدافع عنها بقوة". 

لكن الرئيسة التنفيذية لمجلس السرطان في أستراليا سانشيا أراندا قالت إنه يجب على الناس تجنب استخدام منتج الغليفوسيت "إذا لم يكن ذلك ضروريا، كما ينبغي على أولئك الذين يحتاجون إلى استخدامه اتخاذ الاحتياطات اللازمة للصحة والسلامة". 

وفي مايو/أيار الماضي، قضت هيئة محلفين في كاليفورنيا بمنح زوجين أميركيين تعويضا بملياري دولار بعدما خلصت إلى أن "راوند آب" تسبب في إصابتهما بالسرطان. 

المصدر : الألمانية