عـاجـل: رئيس الوزراء السوداني: سنلتزم بمعايير قوى الحرية والتغيير في اختيار الوزراء

في الصيف.. ‫الحرارة الشديدة تهدد سلامة القيادة

الاختلاف الكبير بين درجة الحرارة خارج وداخل السيارة يشكل عبئا على الدورة الدموية ويتسبب في انخفاض التركيز (الألمانية)
الاختلاف الكبير بين درجة الحرارة خارج وداخل السيارة يشكل عبئا على الدورة الدموية ويتسبب في انخفاض التركيز (الألمانية)

حذر خبير السيارات الألماني يوهانيس ‫بوس من أن الحرارة الشديدة تهدد سلامة القيادة، حيث يتسبب ارتفاع درجات ‫الحرارة في انخفاض التركيز أثناء القيادة مما يرفع خطر وقوع حادث.

‫ولتجنب هذا الخطر، ينصح بوس بفتح أبواب ونوافذ السيارة لبعض الوقت قبل ‫الانطلاق بالسيارة، ثم تشغيل خاصية تدوير الهواء لفترة قصيرة، ثم غلق ‫النوافذ وتشغيل مكيف الهواء.

‫ومن المهم أيضا ألا يتم ضبط مكيف الهواء على درجة حرارة منخفضة للغاية ‫نظرا لأن الاختلاف الكبير بين درجة الحرارة في الخارج والداخل يشكل عبئا ‫على الدورة الدموية، ويتسبب في انخفاض التركيز، فضلا عن أنه يرفع خطر ‫الإصابة بنزلة برد أو شد عضلي.

‫لذا ينبغي إيقاف مكيف الهواء وتشغيل المروحة فقط قبل الوصول إلى الوجهة ‫المقصودة بفترة قصيرة، حيث يعمل ذلك أيضا على تبخر الماء المتكثف، مما ‫يحول دون تكوّن فطريات أو بكتيريا، وبالتالي لا تنبعث روائح كريهة.

كما حذر الخبير الألماني من أن صف السيارة تحت أشعة الشمس الساطعة يؤدي ‫لارتفاع درجة حرارة المقصورة الداخلية إلى ستين درجة مئوية في غضون ‫ساعة. لذا لا يجوز أبدا ترك أطفال أو حيوانات بالداخل نظرا لأن ‫الحرارة الشديدة في هذه الحالة تشكل خطرا يهدد حياتهم.

المصدر : الألمانية