شاهد: 6 من أخطر الجراثيم القاتلة في العالم

شاهد: 6 من أخطر الجراثيم القاتلة في العالم

السل المقاوم للعقاقير (دويتشه)
السل المقاوم للعقاقير (دويتشه)

يؤدي سوء استخدام المضادات الحيوية، والإفراط في استعمالها -سواء في الطب أو الزراعة- إلى ظهور جراثيم بكتيرية قاتلة ومُقاومة للأدوية. ألبوم الصور التالي يُقدم إليك بعض الجراثيم الخطيرة والمنتشرة في مناطق متفرقة حول العالم.

1- الكانديدا أوريس (المبيضات أوريس)
أحد أنواع الفطريات (الخمائر). وقد أظهرت هذه الفطريات مقاومتها لعقاقير متعددة مضادة للفطريات، والتي تستخدم عادة لعلاج عدوى المبيضات. كما ظهرت هذه الفطريات بالقارات الخمس حتى الآن، وكان من الصعب التخلص منها، لدرجة دفعت بعض المستشفيات إلى إغلاق أبوابها من أجل التغلب عليها.

الكانديدا أوريس (دويتشه)

2- الزائفة الزنجارية
صنفتها منظمة الصحة العالمية كواحدة من أكبر الأخطار التي تُهدد صحة الإنسان. كما أنها تُعد واحدة من أكثر جراثيم المستشفيات شيوعاً. ويُمكن رؤية هذه البكتيريا شديدة المقاومة بشكل خاص لدى الأشخاص الذين يُعانون من نقص المناعة.

الزائفة الزنجارية (دويتشه)

3- بكتيريا النيسرية البنية (مرض السيلان)
لا يُوجد لقاح ضد السيلان، لذلك فإن المضادات الحيوية الخيار الوحيد لعلاج العدوى. وينتقل هذا المرض بالاتصال الجنسي ويقاوم بشكل متزايد الأدوية التي تستخدم عادة في العلاج. وفي السنة الماضية تم الإبلاغ عن حالتين من مرض السيلان (بكتيريا النيسرية البنية هي المسؤولة عن مرض السيلان) الفائق في أستراليا. فضلاً عن حالتين أخريين في بريطانيا بداية هذه السنة.

بكتيريا النيسرية البنية (دويتشه)

4- بكتيريا السلمونيلا
يمكن أن تُسبب العدوى بالسلمونيلا أمراضاً مختلفة على غرار: التيفوئيد والحمى نظيرة التيفية أو التهاب الأمعاء. وتنتشر عن طريق الأغذية والمياه الملوثة، إذ تعاني منها بعض المناطق في قارتي أفريقيا وآسيا.

بكتيريا السلمونيلا (دويتشه)

5- الراكدة البومانية
صنفتها منظمة الصحة ضمن الفئة الأكثر خطورة من مسببات المرض. وتوجد بشكل شائع في التربة والمياه. كما أنها تستطيع البقاء على قيد الحياة داخل أجسام الأصحاء، دون التسبب في أعراض، لكنها يمكن أن تُسبب للمرضى التهابات مميتة في الرئة والتهاب الدم.

الراكدة البومانية (دويتشه)

6- السل المقاوم للعقاقير
تعد المتفطرة السُلية (بكتيريا تتسبب في السل) من أكثر الأمراض المعدية شيوعاً حيث يتسبب هذا المرض في وفاة أكثر من 1.7 مليون شخص سنوياً. وتشير التقديرات إلى أن ما يصل إلى 6% من جميع حالات السل الجديدة مقاومة للعقاقير، ولم تعد تستجيب لطرق العلاج الأكثر فعالية.

المصدر : دويتشه فيلله