تحذير طبي من الكلاب

مسؤولو الصحة أوصوا أصحاب الكلاب بالمواظبة على غسل أيديهم بعد ملامسة كلابهم أو تنظيف أماكنها وفحصها لدى البيطريين دوريا (بيكسابي)
مسؤولو الصحة أوصوا أصحاب الكلاب بالمواظبة على غسل أيديهم بعد ملامسة كلابهم أو تنظيف أماكنها وفحصها لدى البيطريين دوريا (بيكسابي)

يحذر مسؤولون بقطاع الصحة الأميركي من الكلاب خاصة تلك الجراء الجميلة الصغيرة المعروضة في متاجر الحيوانات الأليفة.

فقد أفادت مذكرة صادرة عن مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها بأن بكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية الشائعة أصابت بالمرض ثلاثين شخصا هذا العام، دخل أربعة منهم المستشفى والسبب على الأرجح هو الجراء.

والسلالة المعروفة باسم كامبيلوباكتر جيجوني ترتبط بشكل وثيق بانتشار للبكتيريا في عام 2016 قال مسؤولو الصحة إنه نجم على الأرجح عن الاتصال بكلاب صغيرة باعتها سلسلة متاجر بتلاند للحيوانات الأليفة المنتشرة في مختلف أرجاء الولايات المتحدة.

وأصاب هذا الانتشار 113 شخصا بالمرض في 17 ولاية في الفترة من يناير/كانون الثاني عام 2016 إلى يناير/كانون الثاني 2018، واحتاج 23 منهم إلى تلقي العلاج بالمستشفى.

وفي الانتشار الراهن قالت المراكز، إنها قابلت 24 من المرضى وإن 21 منهم قالوا إنهم اتصلوا بجراء، و15 مريضا من الأخيرين اتصلوا بجراء من متاجر بيع الحيوانات الأليفة.

وكان 12 من المصابين على اتصال بحيوانات من سلسلة متاجر بتلاند منهم خمسة يعملون بالمتاجر.

وقالت بتلاند -ومقرها أوهايو في بيان- إنها اتخذت مجموعة من الخطوات الوقائية التي أوصى بها مسؤولو الصحة العامة منذ انتشار عام 2016.

وفي المرتين قالت الشركة إن هذه السلالة من البكتيريا لم تنشأ من أي من متاجرها.

وأوصى مسؤولو الصحة أصحاب الكلاب بالمواظبة على غسل أيديهم بعد ملامسة كلابهم أو تنظيف أماكنها وفحصها لدى البيطريين بشكل دوري، وقالوا "لا تترك الكلب يلعق وجهك أو المنطقة المحيطة بفمك".

المصدر : رويترز