منها الدجاج المعقم بالكلور.. 4 منتجات غذائية حظرتها بعض الدول

لحم الدجاج المعقم بالكلور منع بيعه في الاتحاد الأوروبي وبريطانيا منذ عام 1997 (بيكسابي)
لحم الدجاج المعقم بالكلور منع بيعه في الاتحاد الأوروبي وبريطانيا منذ عام 1997 (بيكسابي)

يحدث أن تُصنف بعض المنتجات خطرة في بلد ما بينما تباع بشكل عادي في بلد آخر، حيث قد ترى الجهات الرقابية أنها تحتوي مثلا على إضافات كيميائية ليس واضحا تأثيرها على الجسم، أو ثبوت إمكانية تعرض المستهلكين لأضرار على المدى الطويل.

وفي تقريره الذي نشره موقع "أف بي ري" الروسي، أشار الكاتب إيفان مرشوك إلى أننا قد نلاحظ أحيانا وجود منتج غذائي واسع الانتشار بين ملايين الناس في العالم، بينما يُمنع في بلد معين، خوفا من أن يخلف أضرارا على المستهلكين.

ونقدم هنا 4 منتجات منعتها بعض الدول:

1- لحم الدجاج المعقم بالكلور:
مُنع بيع لحم الدجاج المعقم بمادة الكلور في الاتحاد الأوروبي وبريطانيا منذ عام 1997. ورغم أن هذه المادة تقضي على أنواع خطيرة من البكتيريا مثل السالمونيلا، فإن الدول الأوروبية اعتبرت استخدام الكلور خطيرا لأن التعرض له لفترة طويلة أو بكميات كبيرة من شأنه أن يضر بصحة المستهلك.

2- لوح الحبوب
دائما ما تعرض بعض الأغذية التي تعتمد في تركيبتها على الحبوب على أنها طعام صحي وغني بالفيتامينات والمعادن، ولكن في الدانمارك حظر السلطات الرقابية ترويج هذه المنتجات. وحسب وزارة الصحة والغذاء الدانماركية، تحتوي هذه الحبوب على مواد وإضافات ضارة وعالية السمية، واستهلاكها بشكل روتيني يمكن أن يضر بالكبد والكليتين لدى الأطفال.

3- اللحم الذي يحتوي على الراكتوبامين:
غالبا ما يحتوي اللحم الذي يباع في الأسواق على مادة الراكتوبامين، وهو دواء يعطى للحيوانات أثناء تربيتها حتى يرتفع وزنها بشكل سريع، إلا أنها تسبب أمراض القلب. وهذا النوع من اللحم ممنوع في 160 بلدا حول العالم، من بينها دول الاتحاد الأوروبي والصين وروسيا.

4- الخبز الذي يحتوي على مادة تبييض:
يدخل في تركيبة بعض أنواع الخبز مادة الأزوديكاربوناميد Azodicarbonamide، وهي مادة محظورة في الاتحاد الأوروبي وأستراليا. وتستخدم هذه المادة كإضافة كيميائية لجعل الخبز يكتسب لونا أبيض جذابا ويبقى طازجا لفترة أطول، إلا أنه يسبب ردود فعل تحسسية، وقد يؤدي لتطور أعراض مرض الربو.

المصدر : مواقع إلكترونية