خبير طبي: الإيرانيون سيكونون أكثر شعوب المنطقة شيخوخة خلال عقدين

نسبة المسنين في إيران سترتفع إلى 30% خلال الـ20-30 عاما المقبلة (الأناضول)
نسبة المسنين في إيران سترتفع إلى 30% خلال الـ20-30 عاما المقبلة (الأناضول)

قال محسن فاتح نائب رئيس مركز الدراسات في كلية الطب بجامعة طهران إن الشعب الإيراني سيكون الأكثر شيخوخة في المنطقة بعد 20 عاما.

وأضاف فاتح خلال حديثه لوكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا) أن الإحصائيات تفيد بأن إيران ستمتلك بعد 20 عاما شعبا هو الأكثر شيخوخة بين شعوب المنطقة.

وأشار فاتح إلى قيامهم بفعاليات تحول دون شيخوخة المجتمع الإيراني، وأخرى تساهم في حفاظ المسنين على نمط حياة صحي.

وفي كلمة له خلال ندوة في طهران بمناسبة اليوم العالمي للمسنين الشهر الماضي، قال عالم الاجتماع الإيراني الدكتور علي رضا شريفي يزدي إن انخراط النساء بشكل أكبر في الحياة الاجتماعية، والأزمات الاقتصادية، والزواج المبكر أدت إلى تراجع نسب الولادات في إيران، وبالتالي انخفاض نسبة الفئات الفتية من السكان.

من جهتها، قالت عالمة الاجتماع شهلا كاظمبور -في كلمة لها خلال الندوة نفسها- إن من هم دون سن الـ15 كانوا يشكلون 46%، في حين كان من هم فوق سن الـ60 يشكلون 3% من إجمالي السكان في أعقاب الثورة الإيرانية عام 1979.

وأضافت أن نسبة دون سن الـ15 انخفضت إلى 23%، في حين ارتفعت نسبة المسنين إلى 9%.

وأوضحت كاظمبور أن نسبة المسنين في إيران سترتفع إلى 30% خلال الـ20-30 عاما المقبلة، ليكون واحد من كل 3 أشخاص مسنا. 

المصدر : وكالة الأناضول