ما علامات التسنين‬؟ وكيف تخففين متاعبه؟

التسنين غالبا ما يكون مصحوبا ببعض المتاعب الصحية (الألمانية)
التسنين غالبا ما يكون مصحوبا ببعض المتاعب الصحية (الألمانية)

قالت مؤسسة "صحة الطفل" الألمانية‬ ‫إن بزوغ أول سن لدى الطفل غالبا ما يكون في الشهر السابع من عمره، مشيرة‬ ‫إلى أن التسنين غالبا ما يكون مصحوبا ببعض المتاعب الصحية مثل ارتفاع‬ ‫طفيف في درجة حرارة الجسم واحمرار اللثة وانتفاخها وسيلان اللعاب.‬

‫ومن العلامات الأخرى عدم انتظام الرضاعة والإسهال والقيء والرشح،‬ ‫بالإضافة إلى البكاء والصراخ واعتلال المزاج واضطرابات النوم.‬ 

وأشارت المؤسسة إلى أنه يمكن تخفيف متاعب التسنين من خلال تدليك اللثة‬ ‫واستخدام حلقة التسنين الباردة مع منح الطفل الكثير من العطف والحنان‬ ‫للتهدئة من روعه.

‫وإذا لم تفلح هذه التدابير في مواجهة متاعب التسنين، فيجب حينئذ استشارة‫ الطبيب، خاصة إذا كانت المتاعب شديدة أو إذا وصلت درجة حرارة الطفل إلى‬ 38.5 درجة مئوية.‬

المصدر : الألمانية