حبوب منع الحمل تحمي من سرطان المبيض

توصلت دراسة طبية حديثة إلى أن حبوب منع الحمل تقلل خطر الإصابة بسرطان المبيض.

وذكرت الدراسة أن النساء اللواتي يستخدمن الأشكال الحديثة للحبوب المدمجة "المركبة" (حبوب منع الحمل التي تحتوي على إستروجين وبروجستين) أقل عرضة للإصابة بسرطان المبيض من اللواتي لا يتناولن وسائل منع الحمل الهرمونية.

وأجرى الدراسة باحثون من جامعتي أبردين وكوبنهاغن ونشرت في مجلة "بي إم جي"، وراجعوا قاعدة بيانات دانماركية شملت أكثر من 1.8 مليون امرأة تتراوح أعمارهن بين 15 و49 سنة بين عامي 1995 و2014.

وأضاف الباحثون أن انخفاض الخطر بين النساء كان أكبر كلما استخدمن موانع الحمل الهرمونية أكثر.

وكان الانخفاض العام أكثر وضوحا بالنسبة إلى اللواتي تناولن حبوب منع الحمل المدمجة مقارنة بمن استخدمن الأساليب المقتصرة على البروجستين فقط، مثل حبوب البروجستين وحده أو الغرسات أو الجهاز داخل الرحم لإفراز البروجستين.

وعموما ارتبط استخدام وسائل منع الحمل الهرمونية بانخفاض في حالات الإصابة بسرطان المبيض بنسبة 21% مقارنة بمن لم يتعاطينها.

المصدر : غارديان