مكملات الكركم قد تسبب التهاب الكبد

النتائج تسلط الضوء على أهمية عدم تعاطي أي مكمل غذائي قبل استشارة الطبيب (بيكسابي)
النتائج تسلط الضوء على أهمية عدم تعاطي أي مكمل غذائي قبل استشارة الطبيب (بيكسابي)

نشر باحثون في جامعة أريزونا تقريرا يشرح كيف أصيبت امرأة بالتهاب الكبد المناعي الذاتي نتيجة تعاطيها لمكملات الكركم. ونشر التقرير في مجلة "بي.أم.جي".

ويعتقد أن الكركم له مزايا صحية تأتي من مادة الكركمين التي قد تكون مضادة للالتهابات والأكسدة.

وكان عمر المرأة 71 عاما، وتناولت مكملات الكركم مع 20 دواء ومكملات أخرى، وبعد ثمانية أشهر أظهر فحص الدم وجود مستويات مرتفعة من إنزيمات الكبد، مما يشير إلى وجود مشكلة فيه.

وشخص الأطباء امرأة مصابة بالتهاب الكبد المناعي الذاتي، وهو مرض مزمن يهاجم فيه الجهاز المناعي الكبدَ وقد يؤدي إلى إصابته بالفشل.

ورغم التشخيص لم يكن الأطباء متأكدين مما كان يسبب التهاب الكبد المناعي الذاتي في المرأة، فتمت متابعتها عن كثب لمدة ثلاثة أشهر، ولكنها لم تتلق علاجًا محددًا. ثم أخبرت طبيبها أنها توقفت عن تناول مكملات الكركم لأنها قرأت على الإنترنت أنه يمكن ربطها بمشاكل في الكبد. ولم تكن ذكرت لأطبائها أنها كانت تتناول المكملات قبل هذه النقطة.

بعد أن توقفت عن تناول مكملات الكركم انخفضت إنزيمات الكبد في المرأة بسرعة.

وبينما لا يستطيع الباحثون التأكد من أن مكملات الكركم تسببت أو كانت السبب الوحيد في الإصابة بمرض الكبد لدى المرأة، فإن النتائج تسلط الضوء على أهمية عدم تعاطي أي مكمل غذائي قبل استشارة الطبيب.

المصدر : نيوزويك

حول هذه القصة

أشارت نتائج دراسة حديثة إلى أن إضافة التوابل -في صورة مكملات "الكركمين"- إلى الوجبات الغذائية اليومية للأشخاص الذين لديهم عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب قد تقلل من الالتهابات.

أظهرت دراسة أميركية حديثة أن مركبا كيميائيا موجودا بالكركم إذا جرى تناوله بشكل يومي، يمكن أن يحسن الذاكرة والمزاج خاصة لدى من يعانون فقدان الذاكرة المرتبط بالتقدم في السن.

الكركم شجيرة ذات صلة بالزنجبيل، ويزرع في الهند وفي أجزاء أخرى من آسيا وأفريقيا، ويعرف بمذاقه اللاذع والمر ولونه الذهبي، فماذا يقول العلم فيه؟

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة