السرطان قد يقتل 9.6 ملايين شخص هذا العام

نحو 50% من الإصابات والوفيات بالسرطان خلال 2018 ستكون في آسيا (دويتشه فيله)
نحو 50% من الإصابات والوفيات بالسرطان خلال 2018 ستكون في آسيا (دويتشه فيله)

قالت الوكالة الدولية لأبحاث السرطان إن واحدا من كل ثمانية رجال، وواحدة من كل 11 امرأة يموتون بسبب السرطان، وإن واحدا من كل خمسة رجال وواحدة من كل ست نساء في جميع أنحاء العالم يصابون بالسرطان خلال حياتهم.

وتشير أحدث التقديرات إلى ارتفاع حصيلة ضحايا السرطان، إذ سيكون هناك 18.1 مليون حالة جديدة هذا العام و 9.6 ملايين حالة وفاة. وقبل أربع سنوات عندما قام باحثو الوكالة بالتقويم نفسه كانت هناك 14.1 مليون حالة و 8.2 ملايين حالة وفاة.

وأضافت الوكالة أن عدد الأشخاص الذين شخصوا بالإصابة بالسرطان ولا يزالوا على قيد الحياة خلال الأعوام الخمسة الماضية، بلغ 43.8 مليونا.

ولاحظت الوكالة انتشار الأمراض السرطانية في الاقتصادات السريعة النمو وخاصة البلدان الصناعية.

وقالت إن نحو 50% من الإصابات والوفيات بالسرطان خلال 2018 ستكون في آسيا، في حين سيكون نصيب أوروبا 23.4% من حالات الإصابة و20.3% من الوفيات.

وفي الأميركتين، توقعت المنظمة أن تبلغ حالات الإصابة 21.0% والوفيات 14.4%، وفي أفريقيا بلغت التوقعات 7.3% بالنسبة للإصابات والوفيات.

وقال مدير الوكالة الدكتور كريستوفر وايلد "يجب تنفيذ سياسات فعالة للوقاية والكشف المبكر (عن السرطان) على وجه السرعة لاستكمال العلاج من أجل السيطرة على هذا المرض المدمر في جميع أنحاء العالم".

ووفقا للوكالة فإن نسبة كبيرة من حالات الإصابة يمكن تفاديها من خلال اعتماد أسلوب صحي في الغذاء وأنشطة الحياة والتوقف عن التعرض لعوامل الخطر المرتبطة بالبيئة وأسلوب الحياة.

المصدر : وكالة الأناضول,غارديان