باحثون يقتربون من إنتاج لقاح للإيدز

فيروس إتش آي في (بيكسابي)
فيروس إتش آي في (بيكسابي)

يأمل علماء أن يقتربوا من الحصول على لقاح مضاد لفيروس "إتش آي في" المسبب لمتلازمة نقص المناعة البشرية المكتسب "الإيدز"، وذلك عبر دراسة طبية تكشف كيف تهاجم بعض الأجسام البشرية الفيروس.

وقام فريق من العلماء في سويسرا بدراسة أجسام مضادة كونتها أقلية من الأشخاص المصابين بالإيدز، وهذه الأجسام المضادة تتميز بأنها لا تهاجم سلالة واحدة فقط ولكن تقريبا جميع سلالات الفيروس.

وأجرى الدراسة باحثون في جامعة زيوريخ ومستشفى زيوريخ الجامعي، ونشرت في مجلة "نيتشر". وشملت بيانات وعينات دم من حوالي 4500 شخص مصابين بالإيدز.

ووجد الباحثون أن فيروس الإيدز له تأثير على تفاعلات الأجسام المضادة في الجسم، وربطوا هذا بوجود بروتين مغلف خاص على الفيروس.

وتبقى الخطوة التالية هي الاستفادة بهذه النتائج في إنتاج لقاح مضاد لفيروس الإيدز.

المصدر : نيوزويك

حول هذه القصة

ابتداء من الخريف المقبل سيصبح بإمكان كل شخص بألمانيا إجراء فحص ذاتي للتأكد من عدم إصابته بـ"الإيدز". واعتبر وزير الصحة الألماني تقنية الفحص الذاتي للإيدز علامة فارقة بمكافحة هذا المرض.

قالت "يونيسيف" إن 18 طفلا كانوا يصابون بفيروس "إتش آي في" المسبب للإيدز كل ساعة خلال العام الماضي، وهو ما يشير لضعف التقدم على صعيد حماية أطفال العالم من الفيروس.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة