كيف تتجنب الصداع في الصيف‬؟

الضوء الساطع يتسبب في تهيج أعصاب الدماغ مما يؤدي إلى الإصابة بالصداع (الألمانية)
الضوء الساطع يتسبب في تهيج أعصاب الدماغ مما يؤدي إلى الإصابة بالصداع (الألمانية)

يعد الصداع من المتاعب الشائعة خلال ‫فصل الصيف بسبب أشعة الشمس وارتفاع درجات الحرارة وفقدان السوائل.

ولتجنب الصداع تنصح مؤسسة "كوبفشميرتس" الألمانية المعنية بعلاج الصداع ‫بارتداء نظارة شمسية وقبعة لحماية الأوعية الدموية والأعصاب تحت فروة ‫الرأس؛ نظرا لأن الضوء الساطع يتسبب في تهيج أعصاب الدماغ، مما يؤدي لدى ‫بعض الأشخاص إلى الإصابة بالصداع، ويؤدي كذلك إلى نوبات الصداع النصفي لدى ‫المصابين بهذا النوع من الصداع.

‫ونظرا لأن الجسم يفقد الكثير من السوائل والمعادن المهمة في درجات ‫الحرارة المرتفعة، فإن الدم لا يتدفق على نحو جيد، كما قد ينخفض ضغط الدم، ‫الأمر الذي يؤدي إلى الصداع؛ لذا ينبغي الإكثار من السوائل، مع تناول ‫البقسماط المملح لتعويض فقدان الأملاح.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

الصداع الصباحي أمر مزعج للغاية، وتثير هذه الحالة تساؤلات كثيرة؛ فعادة يقول المصابون إنهم استيقظوا لتوهم من النوم، وبالتالي لا يوجد سبب لإصابتهم بالصداع، فكيف التعامل معه؟

أوردت مجلة "إيلي" الألمانية أنه يمكن الاستدلال على الإفراط في تناول الملح من خلال ثلاثة أعراض أساسية: احتباس الماء، والصداع، والشعور المستمر بالعطش. وأوصت المجلة بضرورة الإقلال من الملح.

ما أسباب الصداع؟ وما أنواعه؟ ومتى يجب مراجعة الطبيب؟ وما خيارات العلاج؟ هذه الأسئلة وغيرها أجابت عنها عيادة الجزيرة.

قالت اختصاصية العلاج الطبيعي الألمانية إيزابيلا كنوكلاين إن الصداع قد يرجع سببه أيضا للفك، حيث يتسبب الشد المستمر لعضلات الفك في الإصابة بآلام الرأس.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة