حيلة لتقليل السعرات الحرارية بطعامك

قد تكون المياه المعدنية بديلا خاليا من السعرات الحرارية عن الزيت أو الزبدة (دويتشه فيله)
قد تكون المياه المعدنية بديلا خاليا من السعرات الحرارية عن الزيت أو الزبدة (دويتشه فيله)

في زحام الحياة اليومية وسرعتها وكثرة المسؤوليات والأعمال، كيف يمكننا تحضير مأكولات خفيفة وصحية؟

الجواب مع أخصائية التغذية بيرجيت أويلبوتيل التي تقول إن المكوِّن السري المتعدد الاستخدامات هو المياه المعدنية الغازية: "سواء في القلي أو الطهي على البخار أو التحميص أو تحضير الحلويات، يمكنك بالمياه المعدنية توفير سعرات حرارية إضافية". كيف ذلك؟

في القلي
قد تكون المياه المعدنية بديلا خاليا من السعرات الحرارية عن الزيت أو الزبدة. ولتقوم بالقلي، ما عليك سوى إضافة المياه المعدنية الغازية إلى مقلاة ساخنة حتى تظهر بعض الرغوة، ومن ثم يُضاف اللحم أو السمك ويطهى حتى يصبح لونه بنيا ذهبيا. وإذا كان السائل قد تبخر، أضف المزيد من المياه المعدنية بقدر الحاجة، بحسب ما نشره موقع "فوكوس" الألماني.

مع الحساء
أما بالنسبة للحساء، فتضيف المياه المعدنية الغازية ميزة خاصة دون استخدام الكثير من القشطة، ليس لأنها تسمح بظهور المزيد من الرغوة فحسب، بل بسبب النكهة المكثفة التي تضيفها بعيدا عن السعرات الحرارية.

مع الحلويات
من الممكن استخدام المياه المعدنية أيضا مع بعض أطباق الحلوى، إذ تجعل الحلويات "كريمية" دون استخدام الحليب أو القشدة التي تحتوي على سعرات حرارية عالية، كما أنها تضيف نكهة خاصة عليها.

مع الخضراوات
تحضير صلصة السلطة مع المياه المعدنية الغازية يحافظ على نكهتها طازجة، وعند طهي الخضروات على البخار، تحافظ على لونها كما تجعلها أكثر هشاشة، بحسب ما نشره موقع "أبونيت" الألماني.

في العجين
استبدال جزء من الحليب في العجين بالمياه المعدنية الغازية يجعلها هشة وطرية أكثر، وذلك لأن حمض الكربونيك يعمل كعامل تخمير، وبالتالي فهو بديل لصودا الخبز.

المصدر : دويتشه فيلله