أول طفلة أنابيب تحتفل بعيد ميلادها الأربعين

وقال اختصاصيون إن هذه التقنية أوجدت طفرة في عدد المواليد، وحلت مشكلات العقم لدى ملايين الأزواج بأنحاء العالم.

وتفيد تقديرات طبية بولادة أكثر من ستة ملايين شخص عبر تقنية أطفال الأنابيب منذ تطبيقها.

والاسم العلمي لتقنية أطفال الأنابيب هو التلقيح الصناعي (In vitro fertilisation" (IVF"، وهي إحدى التقنيات التي تساعد الأشخاص الذين لديهم مشاكل في الخصوبة على الإنجاب، وتعرف التقنية أيضا باسم الإخصاب الصناعي، وبأطفال الأنابيب.

وفي التلقيح الصناعي تؤخذ بويضة من مبيض المرأة، ثم تخصب بمني في المختبر، وبعد ذلك تعاد البويضة المخصبة إلى رحم المرأة.

مراحل التلقيح الصناعي:

  • تثبيط الدورة الشهرية عن طريق أدوية.
  • تنشيط إنتاج البويضات عبر أدوية تحفز المبيضين على إنتاج المزيد من البويضات.
  • مراقبة البويضات عبر الأمواج فوق الصوتية، وقد يستخدم دواء لمساعدة البويضات على النضج.
  • جمع البويضات، إذ يتم إدخال إبرة إلى المبيض عبر المهبل لأخذ البويضات.
  • إخصاب البويضات في المختبر، حيث تخلط مع المني لعدة أيام.
  • نقل البويضة المخصبة (بويضة أو بويضتان) إلى الرحم.

 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

ما الإخصاب الصناعي؟ ومتى يستخدم؟ وهل يمكن أن يستخدم لتحديد جنس الجنين؟ وما نسب نجاحه؟ هذه الأسئلة أجابت عنها عيادة الجزيرة.

أعلن مدير مركز رزان لعلاج العقم والإخصاب في نابلس بفلسطين الدكتور سالم الخيزران تسجيل أول ولادة طبيعية في العالم لشاب ولد عبر الحقن المجهري (تقنية أطفال الأنابيب).

التلقيح الصناعي In vitro fertilisation (IVF) هو أحد التقنيات لمساعدة الأشخاص الذين لديهم مشاكل في الخصوبة، على الإنجاب. وتعرف التقنية أيضا باسم الإخصاب الصناعي، وأطفال الأنابيب.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة