حميد أيوب (فقد 75 كلغ): البعض يواجه مشاكله بالأكل

تناولت الفقرة الطبية في برنامج "الجزيرة هذا الصباح" أمس السبت حملة الجزيرة نت لتخفيف الوزن "وزنك الصح" التي انطلقت مع بداية شهر رمضان.

وقال محرر الشؤون الطبية الزميل د. أسامة أبو الرب إن الحملة تحمل شعارين: المعرفة والأمل، وذلك عبر نشر وتقديم النصائح الطبية الموثوقة لفقدان الوزن، وتوعية الناس بالحميات الخاطئة التي لها عواقب خطيرة على صحتهم، وعبر عرض قصص لأشخاص كانوا يعانون من زيادة الوزن، ولكنهم نجحوا في التغلب عليه والوصول إلى وزن صحي.

ومن خلال هذه القصص يتعرف جمهور الجزيرة على الصعوبات التي واجهت أصحابها، وكيف تغلبوا عليها، مع تقديم جوانب نفسية متعلقة بهذه التجارب، ونصائح عملية حول التغذية والرياضة.

من جهته قال حميد أيوب -وهو أول المشاركين بقصص النجاح في حملة "وزنك الصح" الذي خفض وزنه من 150 إلى 75 كلغ، إن هذ الوزن كان يؤثر عليه سلبا على الصعيد الصحي والنفسي، وقد جرب عدة حميات غذائية أفادته في تقليل وزنه، لكنه بعد ذلك يستعيد وزنه ويزيد عليه.

وقال أيوب -وهو مدرب السلوك الصحي وقيمة الذات- إنه توصل إلى الحل عندما شارك في دورة عن إدمان الطعام، وعرف أن سلوكه لم يكن ضعف إرادة، ولكنه كان نتيجة دوافع جسدية ناجمة عن علاقة غير صحية مع الملح والسكريات، فضلا عن دوافع نفسية.

وأضاف أن هناك من يأكلون بشكل عاطفي (emotional eaters)، فإذا غضب الشخص أو حزن تراه يتوجه إلى الطعام ويهرب إليه، ونجح حميد في فهم هذه العوامل فتمكن من فقدان الوزن.

وقال اختصاصي التغذية في مؤسسة حمد الطبية الدكتور زهير العربي إن على من يريد تخفيض وزنه أن يتبع بعض الإرشادات، مثل تقليل السكريات والالتزام ببرنامج غذائي صحي، والانتباه إلى كميات الطعام التي يتناولها، وهنا يمكنه استخدام ميزان طعام لمعرفة كمية الأكل، واتباع برنامج رياضي يكون متدرجا ويناسب حالة الشخص الصحية.

وأوصى الدكتور العربي بأن يمشي الشخص من خمسة إلى عشرة آلاف خطوة يوميا.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تعرف على القصة الملهمة لحميد أيوب في أولى قصص النجاح التي تعرضها حملة “وزنك الصح”. حميد أصبح وزنه 75 كلغ بعدما كان 150 كلغ، أي أنه خفض نصف وزنه.

21/5/2018
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة