عـاجـل: مصادر طبية: مقتل 24 شخصا وإصابة عشرات آخرين في تفجير قرب تجمع انتخابي للرئيس الأفغاني في بروان

وزارة الصحة المصرية تحذر من بخور البعوض.. لماذا؟

صورة لبخور البعوض (مواقع التواصل الاجتماعي)
صورة لبخور البعوض (مواقع التواصل الاجتماعي)

حذرت وزارة الصحة والسكان المصرية ممثلة في مركز المعلومات الدوائية التابع للإدارة المركزية للصيدلة من الإفراط في استخدام المبيدات الحشرية والأقراص الفواحة التي ترتفع وتيرة استخدامها في فصل الصيف مع انتشار الحشرات مثل الذباب والبعوض، مؤكدة أنها تمثل خطرا داهما على الصحة العامة للإنسان، خاصة الأطفال.

وأكدت مديرة مركز المعلومات الدوائية بالإدارة المركزية للصيدلة في وزارة الصحة والسكان الدكتورة هند الحسيني في تصريح أنه ينبغي البعد عن المبيدات الحشرية مجهولة المصدر أينما كانت تباع، موضحة أنها خطرة وتحتوي على مواد مجهولة قد تسبب اختناقا ومخاطر صحية كبيرة تصل لحد الوفاة.

وقالت "انتشر حديثا في الأسواق المصرية ما يسمى بـ(بخور البعوض)، حيث يستخدم هذا البخور لطرد البعوض للحد من الأمراض المحتمل نقلها عن طريقه أو غيره من الحشرات الطائرة والمنزلية".

وأضافت أن هناك قلقا متزايدا إزاء الآثار الصحية الضارة المرتبطة باستخدام بخور البعوض، ومؤخرا أثيرت مسألة الآثار الصحية المحتملة المرتبطة به، وتابعت أنه في المؤتمر الوطني الـ48 للكلية الهندية للحساسية والربو والمناعة تم التأكيد على أن إشعال أحد بخور البعوض في غرفة مغلقة يعادل تدخين ما يقرب من مئة سيجارة.

وأوضحت أنه أجريت دراسة على بخور البعوض، وثبت أن بعضه يحتوي على الأثير ثماني الكلور الثنائي، وأنه خلال اشتعال البخور ينتج عنه مواد مسرطنة للرئة قوية للغاية كمنتج ثانوي يسمى "مكرر كلوروميثيل الأثير" (BCME) وهو محظور في العديد من البلدان.

وأوضحت أن هناك دراسة تحت عنوان "انبعاثات بخور البعوض والآثار الصحية" حللت مكونات بخور البعوض المتوفر في أسواق الصين وماليزيا، حيث وجدت أن استخدام بخور البعوض في غرفة مغلقة يشكل "مخاطر صحية خطيرة ومزمنة"، والاستخدام المنتظم لبخور البعوض قد يؤدي إلى التهابات الرئة المختلفة، مما يرفع معدلات الإصابة بالسرطان.

وأشارت الحسيني إلى أن المشكلة في مصر تتمثل في أن بخور البعوض يباع دون عبوات أو إرشادات توضح المواد الكيميائية المستخدمة في تصنيعه ولا نستطيع أن نتأكد من احتوائه أو خلوه من مادة الـ"s-2".

وتابعت "في حالة الاضطرار لاستخدام الأقراص العطرية أو المبيدات الحشرية القاتلة أو الطاردة للحشرات المنزلية يجب البعد عن المنتجات مجهولة المصدر وغير المصرح بها من وزارة الصحة، ويفضل رشها على فترات طويلة واستخدامها في أماكن مفتوحة بعيدا عن الغرف المغلقة، بالإضافة إلى استخدام الوسائل الطبيعية مثل الزيوت العطرية التي أثبتت كفاءتها في قتل البعوض، ومنها على سبيل المثال لا الحصر زيت السيترونيلا، وزيت القرنفل، وزيت الإيوكالبتس، وزيت اللافندر".

المصدر : وكالة الشرق الأوسط