يونيسيف تحذر من عودة وباء الكوليرا لليمن

اليمن شهد العام الماضي أكبر عملية تفش لوباء الكوليرا على مستوى العالم (الجزيرة)
اليمن شهد العام الماضي أكبر عملية تفش لوباء الكوليرا على مستوى العالم (الجزيرة)

حذرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) أمس الثلاثاء من تفشي وباء الكوليرا مجددا في اليمن إذا استمرت أزمة مياه الشرب.

وقالت المنظمة إن هناك 8.6 ملايين طفل في اليمن (مجموع السكان 27.5 مليون نسمة) غير قادرين على الوصول بشكل كاف لخدمات المياه والإصحاح البيئي.

وأوضحت المنظمة في بيان لها أن "اليمن لا يزال واحدا من أكثر دول العالم ندرة من حيث المياه، وبات الحصول على مياه الشرب أمرا مكلفا للغاية بالنسبة إلى الأشخاص الأكثر ضعفا وحرمانا".

وقال المدير الإقليمي لليونيسيف في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خيرت كابالاري -وفق البيان- إن الحرب في اليمن تسببت بحرمان المزيد من السكان من المياه.

كما حذر كابالاري -بحسب البيان الذي حصلت عليه الأناضول- من أن مؤشرات بعودة وباء الكوليرا تلوح في الأفق إذا ما استمرت أزمة المياه من دون حل.

ودعا البيان كافة أطراف النزاع أينما كانت في اليمن وكل من له نفوذ عليها لحماية البنية التحتية المدنية الأساسية.

وأشار إلى أن اليمن شهد العام الماضي أكبر عملية تفش لوباء الكوليرا على مستوى العالم.

وقدرت منظمة الصحة العالمية عدد المصابين بالكوليرا في اليمن العام الماضي بأكثر من مليون وثمانين ألف شخص، في حين جاوزت الوفيات ألفي حالة.

المصدر : وكالة الأناضول