أستراليا تتحرى إذا كانت صدرت شماما ملوثا بالليستيريا

قيمة صادرات الشمام الأسترالية تبلغ نحو عشرين مليون دولار سنويا (بيكسابي)
قيمة صادرات الشمام الأسترالية تبلغ نحو عشرين مليون دولار سنويا (بيكسابي)

قالت السلطات الأسترالية اليوم الأحد إنها تتحرى ما إذا كانت فاكهة الشمام (الكنتالوب) تم تصديرها من مزرعة تبين أن الفاكهة بها ملوثة ببكتيريا الليستيريا التي تسببت في وفاة ثلاثة من كبار السن وإصابة 12 آخرين على الأقل.

وقالت هيئة الأغذية في ولاية نيو ساوث ويلز إن الشركة -التي تبين أن الشمام الذي تتعامل فيه ملوث ببكتيريا الليستيريا- مصدرة لهذه الفاكهة.

ومن جهتها، ذكرت إدارة الزراعة والموارد المائية -لرويترز بالبريد الإلكتروني- أنها تتحرى ما إذا كان تم تصدير أي من ثمار الشمام.

وتابعت "ستصدر أستراليا إخطارات بموجب الالتزامات الدولية عند تحديد الدول المتضررة".

وأحجمت الإدارة عن تحديد وجهات التصدير، أو ما إذا كانت تمت إعادة أي من الصادرات لحين استكمال التحريات.

وقال قطاع الصناعات المرتبطة بفاكهة الشمام -عبر موقعه الإلكتروني- إن قيمة صادرات الشمام تبلغ نحو عشرين مليون دولار سنويا، وإنها تُصدر إلى سنغافورة وهونغ كونغ ونيوزيلندا والإمارات وسلطنة بروناي.

وتبين أن الشمام الملوث من المحاصيل التي تنتجها مزرعة بولاية نيو ساوث ويلز بشرق البلاد، ولكن جميع الإدارات الحكومية التي جرى الاتصال بها رفضت ذكر اسم الشركة المعنية.

غير أن ديانا فولاف مديرة تنمية الصناعات برابطة فاكهة الشمام قالت لرويترز -في رسالة نصية- إن الشركة المنتجة سحبت إنتاجها بالكامل مما يعني أنه لن يباع بأي مكان سواء بالداخل أو الخارج، مضيفة "ليس هناك أي من إنتاج المزرعة الملوثة الآن في الأسواق المحلية أو أسواق التصدير".

ولا تسبب بكتريا الليستيريا المرض لدى كثير من الناس، ولكن يمكن أن تؤدي إلى أعراض مرضية خطيرة وإلى الوفاة بين من يعانون نقص المناعة.

وطمأنت سلطات الصحة المواطنين بأنه جرى سحب جميع ثمار الشمام الملوث من أرفف المتاجر.

ويمكن أن تستغرق أعراض الإصابة بالليستريا ما يصل إلى ستة أسابيع حتى تظهر. ويسبب أعراضا تشبه الإنفلونزا ويمكن أن يؤدي إلى الغثيان والإسهال والتهاب في مجرى الدم والمخ.

المصدر : رويترز