ثلث الأزواج الأميركيين يريدون هجر "فراش الزوجية"

توصلت دراسة أميركية حديثة إلى أن ثلث الأزواج يرغبون في النوم في سرير منفصل، وهو ما يمكن إطلاق اسم "الطلاق النومي" عليه.

وأجرى الدراسة موقع "ماترس كليريتي"، ووجد أن 30.9% من الثلاثة آلاف المشاركين في استبيان الدراسة يريدون النوم في مكان منفصل.

وهناك أسباب عديدة قد تجعل الشخص (زوج أو زوجة) يرغب في النوم وحده، مثل شخير الطرف الآخر أو قيامه بجرّ الغطاء أو حركته أو حديثه أثناء النوم (اضطرابات النوم).

وكانت دراسة أجرتها مؤسسة النوم الوطنية عام 2010 وجدت أن ما يقرب من ربع الأزواج قد تقدموا بطلب للحصول على "طلاق النوم"، وهو إجراء ترتيبات منفصلة للنوم عن شريك الحياة.

المصدر : إندبندنت

حول هذه القصة

يحتفل العالم اليوم الجمعة بيوم النوم العالمي، وذلك تحت شعار "انضم إلى عالم النوم، حافظ على إيقاعاتك، لتستمتع بالحياة". وبهذه المناسبة نقدم لك نصائح لنوم جيد.

حذرت مؤسسة هانز بوكلر الألمانية ‫الموظفين من العمل أكثر من ثلاث ورديات ليلية متواصلة، حيث يمهد العمل ‫الليلي المتواصل الطريق إلى اضطرابات النوم ويهدد الموظف بمشاكل صحية.

يساعد الحد من السعرات الحرارية في خسارة الوزن، لكن دراسة جديدة توصلت إلى أن التخلص من الدهون الزائدة ربما يصبح أصعب إذا لم يحصل الإنسان على قسط كاف من النوم.

نسمع الكثير من النصائح هذه الأيام عن كيفية الحصول على نوم هانئ ومريح، وهنا نقدم لك خمس نصائح قد تكون جديدة.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة