لهذه الأسباب تتجنب الأسرة تقديم الفول السوداني لأطفالها

تقديم الفول السوداني مبكرا للطفل يقلل احتمالية إصابته بالحساسية (الجزيرة)
تقديم الفول السوداني مبكرا للطفل يقلل احتمالية إصابته بالحساسية (الجزيرة)

كشفت دراسة حديثة أن الأسرة تتردد في إطعام أطفالها الفول السوداني منذ سن مبكرة، وذلك رغم الإرشادات الجديدة التي تدعو إلى إدخاله في عمر أصغر من أجل منع حدوث الحساسية.

وأجرى الدراسة الدكتور ماثيو غرينهوت والدكتور إدموند تشان من الكلية الأميركية للحساسية والأزمة والمناعة (American College of Allergy, Asthma and Immunology)، وشملت ألفا من أولياء الأمور، ونشرت في مجلة "أنالز أوف أليرجي أزما أند إمينولوجي".

وأظهرت الأبحاث السابقة أن إدخال الفول السوداني لغذاء الطفل في وقت مبكر يقلل من فرص تطور حساسية الفول السوداني (على عمر 4-6 أشهر حسب صحة الطفل ويبعد استشارة الطبيب)، وذلك حسب المعاهد القومية الأميركية للصحة.

وفي جميع الحالات يجب أن يبدأ الأطفال الرضع تناول الأطعمة الصلبة الأخرى قبل تقديم الأطعمة التي تحتوي على الفول السوداني لهم.

ووجدت الدراسة أن معظم الأمهات لا يرغبن في إضافة الفول السوداني إلى وجبات أطفالهن في سن مبكرة وأن 70٪ منهن غير مستعدات لتقديم الأطعمة التي تحتوي على الفول السوداني قبل بلوغ ستة أشهر.

ودعت الدراسة إلى اتخاذ مزيد من الإجراءات لتسهيل إدخال المواد المسببة للحساسية المبكرة إلى غذاء الطفل وتحقيق أقصى قدر من فوائدها الوقائية ضد الإصابة بالحساسية.

المصدر : نيوزويك