بارقة أمل لعلاج الضمور البقعي

في الضمور البقعي المرتبط بالعمر تتراجع الرؤية المركزية (بيسكابي)
في الضمور البقعي المرتبط بالعمر تتراجع الرؤية المركزية (بيسكابي)

تمكن علماء في بريطانيا من علاج شخصين مصابين بالضمور البقعي المرتبط بالعمر والذي يؤدي إلى العمى، وذلك عبر الخلايا الجذعية.

وأجرى هذه العملية مشروع لندن لعلاج المكفوفين، وبتعاون بين البروفيسور بيت كوفي من جامعة كوليدج لندن والبروفيسور ليندون دا كروز، وهو جراح شبكية في مستشفى مورفيلدز للعيون.

ويعتقد العلماء أن العلاج التجريبي هذا يمكن أن يكون متاحا في غضون خمس سنوات للمرضى.

وكان المريضان غير قادرين على رؤية الكتاب، وبعد العملية استعادا رؤية كافية تمكنهما من القراءة.

وفي الضمور البقعي المرتبط بالعمر تتراجع الرؤية المركزية، وقام العلماء بزراعة رقعة من الخلايا الجذعية فوق المناطق التي تضررت في الجزء الخلفي من العين.

المصدر : غارديان

حول هذه القصة

نصحت دراسة أميركية كبار السن بتناول الأسماك الدهنية مرة واحدة في الأسبوع على الأقل, مؤكدة أن ذلك يقلل خطر فقدان الرؤية نتيجة الإصابة بالضمور البقعي المرتبط بتقدم السن.

يعد الضمور الشبكي من أمراض العيون الشائعة لدى كبار السن. ورغم أنه لا يمكن الشفاء من هذا المرض -الذي يعرف أيضا باسم التنكس البقعي- فإن اكتشافه وعلاجه في الوقت المناسب يمكن أن يساعد على إبطاء وتيرة تقدمه.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة