لأنه يسمّم الأعصاب.. سحب مبيد للقمل من الأسواق الفرنسية

BERLIN - JUNE 22: Two head lice (Pediculus humanus capitis) crawl on a piece of paper after having been removed from the hair of a little boy June 22, 2007 in Berlin, Germany. Summer weather in Central Europe typically brings with it cases of head lice in schoolchildren. (Photo by Sean Gallup/Getty Images)
سحب العقار المخصص للتخلص من القمل جاء لخطورته على الأعصاب (غيتي)

قررت الوكالة الوطنية لسلامة الأدوية والمنتجات الصحية في فرنسا (ANSM) تقييد استخدام علاج بريوديرم (Prioderm) لمكافحة القمل، وذلك بسبب مفعوله السام على الأعصاب، وعليه قرر المختبر الذي قام بتسويقه سحبه من السوق.

وقال موقع "إل سي إي" الفرنسي إن هذا المنتج كان واحدا من الأكثر شعبية لمكافحة القمل، ولكن بريديرم -ذلك المحلول الذي تم تطويره للتغلب على الحشرات الصغيرة التي تستعمر رؤوس الأطفال- سيختفي من الرفوف قريبا، نتيجة التدابير التي اتخذتها الوكالة الوطنية لسلامة الأدوية والمنتجات الصحية.

وفي مراجعة لرخصة التسويق، قررت الهيئة العامة تقييد استخدام المنتج، وقالت في بيان إن هذا المنتج يعمل "على قتل القمل بطريقة سامة عصبيا"، فهو يحتوي في الواقع على مادة الملاثيون وتريبينيول "التي يمكن أن تسبب -في حال الجرعات المفرطة- اضطرابات عصبية، كالصداع والغثيان والقيء، ومن النادر التسبب في تشنجات عند الأطفال".

على الرغم من أن هذه التأثيرات نادرا ما تتم ملاحظتها، فإن شرطي الأدوية أعلن الأربعاء أنه يريد إلزامية الوصفة الطبية لهذا المنتج وتعزيز موانع الاستعمال والاحتياطات اللازمة للاستخدام. ونتيجة لذلك، قرر مختبر ميلان ببساطة وقف تسويق هذا الدواء. وبعد نفاد المخزونات المتبقية، لن يكون متوفرا بعد الآن.

وإلى هذا الوقت تقول الهيئة العامة إن هذا المستحضر غير منصوح به مطلقا بالنسبة للأطفال دون سنتين وللنساء في سن الإنجاب اللاتي لا يستخدمن وسائل منع الحمل، وللنساء الحوامل أو المرضعات، كما لا ينصح به من لديهم تاريخ من التشنجات.

وقال الموقع إنه لتجنب اللجوء إلى هذه المستحضرات الصيدلانية التي لا تكون دائما فعالة، توجد حلول أخرى، منها على سبيل المثال توفر صالونات للتجميل متخصصة وتعطي نتائج مقنعة بفضل استخدام جهاز يدفع الهواء الساخن على فروة الرأس، وتحت تأثير الحرارة يتم تجفيف القمل ويموت، كما أن هناك مكنسة كهربائية مصممة بشكل خاص لتمتص القمل.

المصدر : الصحافة الفرنسية

حول هذه القصة

قمل الرأس يطور آلياته الدفاعية ضد العقاقير

“القمل الخارق” ليس اسما لفيلم جديد من أفلام مارفل، بل هو تسمية أطلقت على سلالة جديدة من القمل أكثر مقاومة للعقاقير المتوفرة حاليا، وانتشر في 25 ولاية أميركية.

Published On 29/2/2016
Packs of anti-lice shampoo and spray in an air hall in Berlin, Germany, 05 November 2015. The hall will shelter around 100 homeless people during the cold months.

أظهرت دراسة أن كثيرا من المستحضرات الشائعة التي تباع في الصيدليات للتخلص من القمل لم تعد مجدية، وذلك -فيما يبدو- نتيجة تطوير القمل لمقاومة لها.

Published On 20/9/2016
BERLIN - JUNE 22: Two head lice (Pediculus humanus capitis) crawl on a piece of paper after having been removed from the hair of a little boy June 22, 2007 in Berlin, Germany. Summer weather in Central Europe typically brings with it cases of head lice in schoolchildren. (Photo by Sean Gallup/Getty Images)

التيفوس (Typhus) هو مجموعة من الأمراض ذات الشبه والصلة الوثيقة التي تتسبب في حدوثها أنواع مختلفة من بكتيريا الريكيتسيا (Rickettsia). وينقسم التيفوس -الذي يعرف أيضا باسم “حمى السجن”- لثلاثة أنواع.

Published On 5/8/2017
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة