علماء يضعون دليلا شاملا لجينات الزاعجة المصرية

الزاعجة المصرية هي النوع الأساسي الناقل لمسببات الأمراض الخطيرة مثل زيكا وحمى الضنك والحمى الصفراء (رويترز)
الزاعجة المصرية هي النوع الأساسي الناقل لمسببات الأمراض الخطيرة مثل زيكا وحمى الضنك والحمى الصفراء (رويترز)

توصلت دراسة طبية حديثة للكشف عن جينات جديدة لدى بعوض الزاعجة المصرية يمكن أن تفسر لماذا يلدغ بعض الناس أكثر من الآخرين.

وأجرى الدراسة بنيامين ماتيوس وليزلي فوسهول من جامعة روكفلر.

وبدأ الفريق الدولي مهمته بعد تفشي فيروس زيكا في عامي 2015 و2016، وحاليا بمساعدة أحدث التطورات في علم الجينوم أصبح لديهم الآن "دليل شامل" للمادة الوراثية لبعوضة الزاعجة المصرية.

والزاعجة المصرية هي النوع الأساسي الناقل لمسببات الأمراض الخطيرة؛ مثل زيكا وحمى الضنك والحمى الصفراء، التي تصيب مئات الملايين من الناس حول العالم كل عام.

ويرى العديد من العلماء أن فهما أفضل لجينوم الحشرة -المجموعة الكاملة من المواد الجينية في الكائن الحي- يمكن أن يساعد في تقليل العدوى.

وتمكن الباحثون من تمييز جينات لم تُعرف من قبل؛ فعلى سبيل المثال عثروا على جينات ترمز للمستقبلات الأيونية ionotropic receptors التي تكتشف الروائح في البيئة وتساعد على توجيه البعوض نحو مواقع مهمة، مثل مواقع وضع البيض أو جلد الإنسان.

وهذه المعلومات الجديدة يمكن أن تساعد الباحثين على تطوير مواد جديدة لمنع الحشرات من أن تتداخل مع قدرة البعوض على العثور علينا وعضنا.

المصدر : نيوزويك