دراسة: مصّ الأم لهاية الطفل يحميه من الحساسية

الآباء الذين مصوا لهايات أطفالهم أظهروا انخفاضا بنسبة 50٪ تقريبا في غلوبولين آي جي إي المناعي (بيكسابي)
الآباء الذين مصوا لهايات أطفالهم أظهروا انخفاضا بنسبة 50٪ تقريبا في غلوبولين آي جي إي المناعي (بيكسابي)

توصلت دراسة طبية حديثة إلى أن الآباء والأمهات الذين يمصون لهاية أطفالهم لتنظيفها يمكن أن يساعدوهم على تجنب الحساسية.

وقال الباحثون إن هذه العادة قد تنقل الكائنات الحية الدقيقة في فم الأب أو الأم إلى الأطفال، مما يعطي جهاز المناعة لديهم دفعة قوية.

وأجرت الدراسة عالمة الحساسية الدكتورة إليان أبو جودة، من نظام هنري فورد الصحي في ديترويت، وقدمت في المؤتمر العلمي السنوي للكلية الأميركية للحساسية والربو والمناعة في سياتل.

ووجدت الدراسة -التي شملت 128 أمّا وأطفالهن- أن الأطفال الذين مُصت لهاياتهم كانت لديهم مستويات أقل من الغلوبولين المناعي آي جي إي (IgE)، وهو جسم مضاد مرتبط باستجابات الحساسية في الجسم، حيث أظهر مثل هؤلاء الأطفال انخفاضا بنسبة 50% تقريبا في آي جي إي.

وتشير مستويات آي جي إي العالية عادة إلى وجود خطر أكبر للإصابة بالحساسية والربو التحسسي.

في المقابل، حذر علماء من أن الدراسة تحتاج إلى مزيد من الأبحاث.

كما يجب الانتباه إلى أن مصّ لهاية الطفل من قبل الأب أو الأم المصابين بالمرض قد يؤدي إلى انتقال بكتيريا وفيروسات ممرضة للطفل أيضا، ولذلك يجب الانتباه إلى ذلك.

المصدر : ديلي تلغراف

حول هذه القصة

شدد طبيب الأطفال الألماني أولريش فيغلر على ضرورة استشارة الطبيب على الفور، إذا استمر تورم العقد الليمفاوية لدى الطفل لأكثر من خمسة أيام وكان مصحوبا بآلام مع حساسية الطفل تجاه لمسها.

24/2/2014

حذرت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين من أن عدم تحمل الغلوتين قد يعيق نمو الطفل أو يصيبه بهشاشة العظام أو يلحق أضرارا بأمعائه الدقيقة، مرجعة السبب إلى تراجع إمداد جسم الطفل بعنصري الحديد وحمض الفوليك نتيجة اتباعه قواعد غذائية صارمة.

2/1/2014

توصل باحثون بريطانيون إلى أن الرضاعة الطبيعية للطفل بالتزامن مع تعريفه على الأطعمة الصلبة قد تقيه من المعاناة من الحساسية الغذائية. كما وجدوا أن تقديم طعام صلب للطفل قبل بلوغه الأسبوع الـ17 من عمره يزيد احتمالية إصابته بحساسية للطعام.

19/11/2013

أكدت الجمعية الألمانية لطب حساسية الأطفال والطب البيئي أنه يمكن للآباء وقاية أطفالهم من الإصابة بالحساسية، من خلال اتباع بعض الإجراءات البسيطة. ولفتت إلى أن اتخاذ هذه الإجراءات يجب أن يتم قبل ظهور مؤشرات الإصابة بالحساسية لدى الطفل.

9/5/2013
المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة